Advanced Search

المحرر موضوع: البحر.. يأكل غزة  (زيارة 586 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

مايو 12, 2004, 10:20:25 مساءاً
زيارة 586 مرات

عاشقة الأقصى

  • عضو خبير

  • *****

  • 11810
    مشاركة

    • مشاهدة الملف الشخصي
    • وَطنٌ  مُفعَمـ بِهِمـ .!
البحر.. يأكل غزة
« في: مايو 12, 2004, 10:20:25 مساءاً »
السلام عليكم
شاطئ ممتد.. يفر إليه أهالي غزة من سجنهم الكبير.. يمشون بأقدام حافية وقت الأصيل.. يلعب الأطفال بالرمال مستمتعين بمشهد الأمواج وهي تأكل ما يشيدون من قصور ومبانٍ.. لكن تلك الأمواج كانت أقسى مما ظنوا فامتدت أنيابها للشاطئ كله.. ولم تبقِ منه إلا ذكرى.. أصبح الموج يضرب بكل قوته الحوائط التي أقامها أصحاب المنشآت السياحية على الشاطئ لحماية مبانيهم المهددة بعد اقتراب مياه البحر من أساساتها، وأصبح على المواطن أن يقوم بالالتفاف من خلف المباني السياحية كي ينتقل من منطقة لأخرى على شاطئ غزة.

المواطن سعد الدين العلمي -30 عاما- وقف على الشاطئ يقسم أنه شاهد صورة فوتوغرافية لخاله تبين أنه كان يوجد هنا شاطئ قبل عقدين من الزمان، ولا تقل مساحة عرضه عن 50 متراً، وهو ما يؤكده الحاج عبد القادر الترتوري -80 عاما- والذي يقول: إن بلدية غزة كانت قد قاست المسافة بين صالته المطلة على الشاطئ ومياه البحر ووجدتها 130 مترا قبل عشرين سنة، وذلك بهدف تأجيرها له ليقوم باستغلالها سياحيا.

الأمواج.. تلتهم الشاطئ

ويشرح المهندس محمد أبو دية الخبير بسلطة جودة البيئة الفلسطينية: ماذا حل بالشاطئ، فيقول لـ "إسلام أون لاين.نت": إن ساحل قطاع غزة البالغ 42 كيلومترا على البحر المتوسط ظل حتى عام 1950 يتمتع بصورة طبيعية فائقة الجمال، وذلك لقلة التدخل البشري، حيث كان يستقبل ساحل القطاع كميات كبيرة من الرسوبيات والرمال القادمة من نهر النيل مرورا بشرق البحر المتوسط بفعل التيارات البحرية التي تقدر بحوالي 350 ألف متر مكعب سنويا، إضافة لحركة الرمال من الكثبان باتجاه الساحل.

ويشير أبو دية أن الخطورة بدأت تظهر عندما تم إنشاء ألسنة بحرية قبالة مخيم الشاطئ وعلى أطراف مدينة غزة، والتي بلغ مجموع أطوالها داخل البحر 40 مترا.

ويقول: "شكلت هذه الألسنة حاجزا على طول الشاطئ، ومنعت حركة الرمال، وهو ما أدى لتآكل الشاطئ المقابل لمخيم الشاطئ بالخصوص، وأصبح من الضروري عمل سريع لوقف هذا النحر الذي يهدد المخيم بأكمله".

ويوضح الخبير الفلسطيني الأمر أكثر فيقول: إن الأمواج التي تتكون من التيارات البحرية من أهم العوامل المؤثرة في انجراف الشاطئ، وتكون أحيانا مؤذية وخطيرة حين تعلو وتضرب الشواطئ فتسحب كميات كبيرة من الرمال عند عودتها للبحر دون أن يتم تعويضها تلقائيا كما كان الأمر قبل تشييد الألسنة البحرية".

وحول نوع وطبيعة ساحل القطاع يقول أبو دية: "إن السواحل عموما تعتبر بيئة انتقالية بين مياه البحر واليابسة وتأخذ عدة أشكال وتقسيمات تختلف حسب المنطقة التي يتواجد بها الساحل، ويمكن أن يمتد إلى عشرات من الكيلومترات داخل البحر وفي اليابسة. وساحل القطاع جزء من الساحل الجنوبي الشرقي للبحر المتوسط، ويعتبر القطاع بأكمله منطقة ساحلية".

المنشآت السياحية تهددها أمواج البحر

الميناء هو السبب
زاد مشروع بناء ميناء غزة، الذي بدأ بناؤه عام 1995 من خطورة الظاهرة، حيث يبلغ طول اللسان البحري الذي تم إنشاؤه مئات الأمتار داخل البحر، ويحمّل أصحاب المنشآت السياحية المقامة جنوب اللسان البحري السلطةَ الفلسطينية مسئولية ما لحق بهم من خسائر وما يتهدد مبانيهم من أخطار.

ويقول سمير سبيتة صاحب مقهى قبالة الشاطئ: إن مشروعه تحطم بالكامل بتاريخ 23/12/2002 عندما ضربت أمواج البحر المقهى مباشرة، وحطمت الزجاج، ودخلت المياه صالته.

ويضيف: "قامت بلدية غزة في عام 1973 بجلب كتل صخرية أقامت بها كاسرا للأمواج عمل على حماية الشاطئ حتى عام 1998 إلى أن قام العاملون بمشروع ميناء غزة بانتزاعها بحجة حاجتهم لها في الميناء، ومن وقتها تزحف مياه البحر نحو الشاطئ وتسحب الرمال، وتهدد مبانينا".

تقدم مترين!!

ونظرا لكون مخيم الشاطئ من أكثر المناطق تضررا من عملية تآكل الشاطئ توجهنا للمهندس عبد الكريم جودة رئيس برنامج صحة البيئة بوكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين الدولية الذي أشار إلى أن الوكالة أقامت مشروعا لحماية مخيم الشاطئ من التآكل الملحوظ في الشاطئ المقابل للمخيم والذي بات يهدد الشارع الرئيسي للمخيم المطل على الشاطئ مباشرة، ويرتفع عنه عشرات المترات.

ويضيف جودة: "دلت المؤشرات على أن البحر تقدم مسافة مترين للأمام نحو اليابسة وشكّل خطورة على منازل المواطنين المواجهة للبحر"، مؤكدا أن الخطورة تزداد يوما بعد يوم نظرا لعوامل التعرية الطبيعية.

وحول الحلول المقترحة قال جودة: إن وكالة الغوث نفذت الجزء الأول من مشروع وضعت تصاميمه ودراساته شركة إيطالية متخصصة، باشتراك مهندسين هولنديين.

وقال: "الجزء الأول الذي تم تنفيذه على اليابسة لحماية المخيم شمل إنشاء جدار واق على امتداد شاطئ المخيم بطول 1.6 كيلومتر بعمق مترين وعرض 6 أمتار، ويبتعد عن مضرب أمواج البحر مسافة 9 أمتار، موضحا أن سطحه عبارة عن طريق مغطى بالرمال ومزروع بالأشجار بهدف زيادة مسافة الرمال على الشاطئ، ويجري إنشاء مدرجات على طول الشاطئ".

وينوه المسئول بوكالة الغوث إلى أن تكلفة المشروع بلغت حوالي 1.4 مليون دولار، فيما تقدر تكلفة الجزء الثاني الذي لم يباشر العمل به بـ700 ألف دولار بتمويل هولندي. ويضيف: الجزء الثاني من المشروع عبارة عن وضع الصخور داخل البحر لتشكل كاسرا للأمواج، وتأجل التنفيذ نظرا لأن الصخور سيتم جلبها من الضفة الغربية.

وقال: "الأمر يتطلب عمل دراسة شاملة لإدارة الرمال على شاطئ البحر، وهذا يتطلب تعاونا فلسطينيا إسرائيليا خاصة فيما يتعلق بمشروع ميناء غزة".

وحذر المهندس جودة من مغبة التأخير في تنفيذ المرحلة الثانية من المشروع، حيث سيبدأ موج البحر في ضرب الجزء الأول من المشروع خلال السنوات القليلة، مؤكدا أن ما تم إنجازه سيتأثر كثيرا بعواقب ومضاعفات هذا التأخير.

وتوضيحا لاقتصار المشروع على شاطئ المخيم وإهماله لمنطقة المنشآت السياحية المهددة، قال جودة: إن مسئولية وكالة الغوث تقتصر فقط على مخيمات اللاجئين، ولذلك فإنه لن يشمل تلك المنطقة؛ لأن هذا مسئولية الجهات المعنية الأخرى.

البحر يقترب من مقابر غزة






"وما كان الله ليعذبهمـ وأنت فيهمـ وما كان الله معذبهمـ وهمـ يستغفرون"



مايو 16, 2004, 10:39:10 مساءاً
رد #1

التواق للمعرفة

  • عضو خبير

  • *****

  • 2342
    مشاركة

    • مشاهدة الملف الشخصي
البحر.. يأكل غزة
« رد #1 في: مايو 16, 2004, 10:39:10 مساءاً »
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

بوركت اخيتي الفاضله ..

وجزاك الله كل خير ..

تحياتي
اخوك / التواق للمعرفة



مايو 17, 2004, 03:46:37 مساءاً
رد #2

rana

  • عضو متقدم

  • ****

  • 692
    مشاركة

  • مشرف علوم البيئة

    • مشاهدة الملف الشخصي
البحر.. يأكل غزة
« رد #2 في: مايو 17, 2004, 03:46:37 مساءاً »
السلام عليكم
شكرا لك يا عاشقة الأقصى على هذا الاهتمام
و أتمنى أن يكون هناك من قبل المسؤلين لحماية شاطئ غزة من التآكل
بارك الله فيك
من ابنة غزة
rana:)
جس الطبيب خافقي

وقال لي :

هل هنا الألم؟

قلت له نعم

فشق بالمشرط جيب معطفي

وأخرج القلم

هز الطبيب رأسه

ومال وابتسم

وقال لي:

ليس سوى قلم

فقلت: لا يا سيدي

هذا يد، وفم

رصاصة ، ودم

وتهمة سافرة تمشي بلا قدم


مايو 24, 2004, 12:58:26 مساءاً
رد #3

الأحيائي الصغير

  • عضو خبير

  • *****

  • 6258
    مشاركة

  • مشرف علوم الأرض

    • مشاهدة الملف الشخصي
البحر.. يأكل غزة
« رد #3 في: مايو 24, 2004, 12:58:26 مساءاً »
جزاك الله خيرا أختي العزيزة "" عاشقة الأقصى "" و نسأل الله أن تتم مداركة الأمر من إخواننا في فلسطين
اللهم أنت الله الذي لا إله إلا أنت الأول فليس قبلك شيء و الآخر فليس بعدك شيء و الظاهر فليس فوقك شيء و الباطن فليس دونك شيء أسألك اللهم بأسمائك الحسنى و صفاتك العليا و باسمك الأعظم الذي إذا دعيت به أجبت و إذا سئلت به أعطيت أن تنتقم لنبينا و حبيبنا محمد عليه أفضل الصلاة و أتم التسليم من كل من أرد به و بدينه و بالمسلمين السوء إنك يا مولنا على كل شيء قدير