Advanced Search

المحرر موضوع: الكرة الأرضية و الكون  (زيارة 13973 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

مارس 04, 2005, 04:00:07 مساءاً
رد #30

الأحيائي الصغير

  • عضو خبير

  • *****

  • 6258
    مشاركة

  • مشرف علوم الأرض

    • مشاهدة الملف الشخصي
الكرة الأرضية و الكون
« رد #30 في: مارس 04, 2005, 04:00:07 مساءاً »
بسم الله و الصلاة و السلام على رسول الله

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

( 2 ) مميزات الأغلفة الصلبة المختلفة و أصل تكوينها :-
-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-
إن التركيب الغلافي لكرة الأرضية يدل على أن هذه الكرة مرت بفترة أثناء تكونها تسمح للمادة المكونة لها بأن تنفصل عن بعضها البعض ، فالأجزاء الثقيلة لهذه المادة تركزت في مركز الكرة ، و الأجزاء الخفيفة لمادة الأرض طفت قرب السطح .
و كان العلماء يعتقدون في بداية الأمر أن هذا دليل على أن الأرض مرت بمرحلة انصهار تام ، ففي نظريات أصل الأرض التي تقول بأنها انفصلت من الشمس و أنها أخذت تبرد تدريجيا بعد ذلك تصور أن الكرة الأرضية مرت بمرحلة انصهار إذ أن مادة الشمس حارة للغاية .
و لكن النظريات الحديثة لأصل الأرض المبنية على الكثير من المشاهدات الفلكية و الكونية تشير إلى أن الأرض تكونت من سديم غباري أو غازي بارد ، و بذلك تحتم النظريات الحديثة لأصل الأرض أنها تكونت على هيئة كوكب بارد ، و أن محتوياتها الصلبة كانت في حالته الراهنة  منذ بداية تاريخ الكوكب ، فكيف إذن يمكن أن يحدث فصل المواد الصلبة الخفيفة من المواد الثقيلة الظاهرة في التركيب الغلافي المميز للجزء الصلب للكرة الأرضية ؟
حاول بعض العلماء أن يجيب على هذا السؤال بافتراض أن ارتطام الكويكبات و الشهب بالأرض كان يحدث بكثرة فائقة في بداية الأمر عند تكوين الأرض ، و أن هذه الارتطامات كانت كافية لتزويد الكوكب بالطاقة الحرارية اللازمة لصهر محتوياته الصلبة .
 وهناك محاولة أخرى للعلماء يشرحون فيها أصل الحرارة اللازمة لانصهار الجزئي للمواد الصلبة للأرض حتى يمكن أن تنفصل الأجزاء الثقيلة من الأجزاء الخفيفة لهذه المواد ، و يعتبر العلماء في هذه المحاولة أن الحرارة الناتجة عن تحلل النظائر المشعة الموجودة في الأرض كانت كافية لإحداث انصهار جزئي للمادة الصلبة لهذا الكوكب .
و لكن أحدث النظريات لنشأة الكواكب تفترض أن السديم الأولي كان حارا عندما تجمعت المواد الصلبة التي أدت إلى تكوين الكواكب ، و أن التركيب الغلافي للجزء الصلب من الكرة الأرضية تركيب أولي و ليس ثانويا ، بمعنى أنه تكون عند تجمع مادة الأرض و ليس بعد هذا التجميع . و هذا بدوره لا يتطلب قيام عوامل تؤدي إلى زيادة حرارة الأرض أو أي جزء منها لصهر المواد الصلبة فيها بعد تكونها .
اللهم أنت الله الذي لا إله إلا أنت الأول فليس قبلك شيء و الآخر فليس بعدك شيء و الظاهر فليس فوقك شيء و الباطن فليس دونك شيء أسألك اللهم بأسمائك الحسنى و صفاتك العليا و باسمك الأعظم الذي إذا دعيت به أجبت و إذا سئلت به أعطيت أن تنتقم لنبينا و حبيبنا محمد عليه أفضل الصلاة و أتم التسليم من كل من أرد به و بدينه و بالمسلمين السوء إنك يا مولنا على كل شيء قدير

مارس 04, 2005, 07:43:31 مساءاً
رد #31

طاليس

  • عضو خبير

  • *****

  • 7167
    مشاركة

  • مشرف قسم الفلك

    • مشاهدة الملف الشخصي
    • [img]http://saac.jeeran.com/نداء.jpg[/img]
الكرة الأرضية و الكون
« رد #31 في: مارس 04, 2005, 07:43:31 مساءاً »
اقتباس
تتكون معظم النجوم من كميات متقاربة من المادة


السلام عليكم

المادة التي تتكون منها النجوم تكون في حالة البلازما ، وهي الحالة الرابعه من حالات المادة ( السائلة والصلبة والغازية )

ومثال على ذلك الشمس ، فقلب الشمس " اللب " كما نعلم جميعا ساخن للغاية " وهو في حالة البلازما" والتي بلغ كثافتها 160.000كيلو جرام /م3 ، وهذا يعود الى الحرارة العالية في قلب الشمس والتي تبلغ حسب تقدير العلماء مابين 15 - 20 مليون درجة مئوية

وتعريف البلازما هي مادة عالية التاين تحوي كميات متساوية من النويات الذرية المتاينه والالكترونات الحرة .

ولتقريب الصورة لمن لا يعرف " البلازما " ، المادة على سطح الارض في الاحوال العادية تتكون من الالكترونات تتحرك في مدارت حول نواه الذرة ، وتود بين اللاكترونات والنواه قوة جذب الكستاتية متبادية ،وحينما نقوم برفع درجة الحرارة بشكل كافي تكتسب الالكترونات في المدارات الخارجية طاقة حركية تساعدها في التحرر والافلات من الجذب ، وهذا ما يحدث للصواريخ عند انطلاقها الى الفضاء.

على العموم يتحرر الالكترون ، ولكنه ما يلبث ان ياسر في نواه ذرة اخرى وهكذا تتكرر العملية

وهذا ينطبق على سائر النجوم .


شكرا استاذي الاحيائي على الموضوع

تحياتي
قـــــرص الــشـمـــس الــــيــوم هــنـــا

الـبـث الـمـبـاشـر لـوكـالـة الـفـضـاء الامـريـكـية نـاسـا هــنـــا

مارس 10, 2005, 11:44:47 صباحاً
رد #32

الأحيائي الصغير

  • عضو خبير

  • *****

  • 6258
    مشاركة

  • مشرف علوم الأرض

    • مشاهدة الملف الشخصي
الكرة الأرضية و الكون
« رد #32 في: مارس 10, 2005, 11:44:47 صباحاً »
في الحقيقة الشكر لك أخي العزيز طاليس على كل ما تبذله من توضيحات للقارئ ، فجزاك الله كل خير أخي الحبيب و متعك الله بالصحة و العافية  '<img'>
اللهم أنت الله الذي لا إله إلا أنت الأول فليس قبلك شيء و الآخر فليس بعدك شيء و الظاهر فليس فوقك شيء و الباطن فليس دونك شيء أسألك اللهم بأسمائك الحسنى و صفاتك العليا و باسمك الأعظم الذي إذا دعيت به أجبت و إذا سئلت به أعطيت أن تنتقم لنبينا و حبيبنا محمد عليه أفضل الصلاة و أتم التسليم من كل من أرد به و بدينه و بالمسلمين السوء إنك يا مولنا على كل شيء قدير

مارس 10, 2005, 11:49:52 صباحاً
رد #33

الأحيائي الصغير

  • عضو خبير

  • *****

  • 6258
    مشاركة

  • مشرف علوم الأرض

    • مشاهدة الملف الشخصي
الكرة الأرضية و الكون
« رد #33 في: مارس 10, 2005, 11:49:52 صباحاً »
بسم الله و الصلاة و السلام على رسول الله

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

و فيما يلي الأغلفة الصلبة للأرض من أعلاها إلى أسفلها :-

1. القشرة Earth Crust :-
-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-
و هذا هو الغلاف العلوي الصلب للأرض ، و يحدد العلماء حدوده السفلية بالطرق الجيوفيزيائية الزلزالية ،و تدل الدراسات التي أجريت على نطاق موهو أنه الأكثر عمقا تحت الجبال العالية و القارات . إذ يصل العمق إلى 60 كيلومترا في المناطق الجبلية ، و حوالي 20 كيلومترا في المناطق القارية المنبسطة ، أما في أعماق البحار و المحيطات فلا يتعدى عمق نطاق موهو العشرة من الكيلومترات .
و كان العلماء يعتبرون أن نطاق موهو هو الحد السفلي للقشرة الأرضية . أما الآن فتدل الدراسات التي أجريت على التغيرات في سرعة انتشار الموجات الزلزالية مع العمق في الأغلفة الصلبة للأرض أنه توجد تحت نطاق موهو بقليل منطقة تحيط بالكرة الأرضية على أعماق مختلفة ( و هي تكون مثل نطاق موهو أكثر عمقا في المناطق القارية ) ، و يقع الحد الأعلى لهذه المنطقة على عمق حوالي 100 كيلومترا ، أما الحد الأدنى للمنطقة نفسها فيقع على عمق حوالي 350 كيلومترا ، و تنخفض سرعة الموجات الزلزالية عبر هذه المنطقة ، و بذلك استدل العلماء أن المادة الصخرية في هذه المنطقة في الحالة السائلة ، و تسمى هذه المنطقة الأستينوسفير Astenosphere ، و يعتبر العلماء أن الحدود العلوية للأستينوسفير تمثل الحدود السفلية لليثوسفير Litheosphere  و أن القشرة تمثل الجزء العلوي لليثوسفير .
و كل هذه الاعتبارات تأكد أن القشرة الأرضية أكثر سمكا في المناطق القارية منها في المناطق المحيطية ، و تبين الدراسات أيضا أن جاذبية الأرض في مناطق مختلفة من القشرة القارية أقل كثافة من القشرة المحيطية ( كثافة القشرة القارية 2.7 و كثافة القشرة المحيطية 3 ) ، و سبب ذلك أن القشرة الأرضية يتكون معظمها من صخور نارية حمضية قليلة الكثافة ، و تكثر في هذه الصخور نسبة الألمونيوم و السيلكون ،و لذلك تسمى القشرة القارية أحيانا بالسيال Sial ، و هي كلمة مركبة من Si للإشارة إلى السليكون و Al للإشارة إلى الألمونيوم .
أما القشرة المحيطية فتتكون على وجه العموم من صخور نارية قاعدية ثقيلة الوزن ، و لذلك تسمى أحيانا بالسيما Sima للإشارة إلى السليكون والمغنيسيوم ، إذ أن المغنيسيوم من المكونات الأساسية للصخور القاعدية .
اللهم أنت الله الذي لا إله إلا أنت الأول فليس قبلك شيء و الآخر فليس بعدك شيء و الظاهر فليس فوقك شيء و الباطن فليس دونك شيء أسألك اللهم بأسمائك الحسنى و صفاتك العليا و باسمك الأعظم الذي إذا دعيت به أجبت و إذا سئلت به أعطيت أن تنتقم لنبينا و حبيبنا محمد عليه أفضل الصلاة و أتم التسليم من كل من أرد به و بدينه و بالمسلمين السوء إنك يا مولنا على كل شيء قدير

مارس 11, 2005, 09:22:22 صباحاً
رد #34

الأحيائي الصغير

  • عضو خبير

  • *****

  • 6258
    مشاركة

  • مشرف علوم الأرض

    • مشاهدة الملف الشخصي
الكرة الأرضية و الكون
« رد #34 في: مارس 11, 2005, 09:22:22 صباحاً »
بسم الله و الصلاة و السلام على رسول الله

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

و يمكننا أن نميز المستويات و المناطق الهامة التالية على سطح القشرة الأرضية :-

1. الرصيف القاري Continental Platform :-
و هو يمتد من مستوى متوسط ارتفاع اليابس ( 1000 م فوق سطح البحر ) حتى سطح البحر تقريبا .

2. الرصيف المحيطي Oceanic Platform :-
و هو يمتد من متوسط عمق المحيطات ( 4000 م تحت سطح البحر ) حتى قاع المحيط.

3. المنحدر القاري Continental Slope :-
و هذا هو المنحدر اللطيف الذي يربط بين الرصيف القاري و الرصيف المحيطي .            

4. الرف القاري Continental Shelf :-
و هذا هو الحافة الخارجية للرصيف القاري ، و هو يمتد من ساحل البحر إلى عمق 200 م ، و يسمى جزء الغلاف المائي الذي يغطيه بالبحار فوق القارية Epicontinental Seas .

و من الناحية التركيبية يجب أن لا يعتبر الحوض الحقيقي المحيط بادئا من خط الشاطئ نفسه ، و لكن الحافة الخارجية للرق القاري ( أي حافته البعيدة عن الشاطئ ) .
و لقد لعبت البحار فوق القارية أدوارا هامة في التاريخ الجيولوجي ، فقد كانت هناك عصور تراجعت فيها مياه المحيطات تاركة هذه البحار أرضا يابسة ، و كانت هناك عصور أخرى طغت فيها المياه فحولت هذه البحار إلى جزء من المحيط نفسه .
و يتكون الغلاف الصخري بجوار الصخور النارية السابقة الذكر و التي تكون أكبر نسبة من هذا الغلاف ، و يتكون أيضا من نسبة قليلة من الصخور المتحولة والرسوبية ،و يحتوي الغلاف الصخري على المحتويات الصلبة الخفيفة للكرة الأرضية .
اللهم أنت الله الذي لا إله إلا أنت الأول فليس قبلك شيء و الآخر فليس بعدك شيء و الظاهر فليس فوقك شيء و الباطن فليس دونك شيء أسألك اللهم بأسمائك الحسنى و صفاتك العليا و باسمك الأعظم الذي إذا دعيت به أجبت و إذا سئلت به أعطيت أن تنتقم لنبينا و حبيبنا محمد عليه أفضل الصلاة و أتم التسليم من كل من أرد به و بدينه و بالمسلمين السوء إنك يا مولنا على كل شيء قدير

مارس 17, 2005, 11:12:15 صباحاً
رد #35

الأحيائي الصغير

  • عضو خبير

  • *****

  • 6258
    مشاركة

  • مشرف علوم الأرض

    • مشاهدة الملف الشخصي
الكرة الأرضية و الكون
« رد #35 في: مارس 17, 2005, 11:12:15 صباحاً »
بسم الله و الصلاة و السلام على رسول الله

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

2. الوشاح Mantle :-
-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-
يمتد وشاح الأرض من 100 كم إلى 2883 كم ، و هو مكون من مادة صخرية صلبة تشبه في تركيبها صخور البريدوتيت ( كثافتها 3.2 ) ،و قد أمكن معرفة مادة الوشاح من خلال دراسة بعض الصخور التي تصل إلى السطح نتيجة لحركات أرضية عنيفة في قلب بعض الجبال ، و قد لاحظ العلماء أن تركيب هذه الصخور شبيه بتركيب بعض النيازك الحجرية التي لا تحتوي على حبيبات كروية .
اللهم أنت الله الذي لا إله إلا أنت الأول فليس قبلك شيء و الآخر فليس بعدك شيء و الظاهر فليس فوقك شيء و الباطن فليس دونك شيء أسألك اللهم بأسمائك الحسنى و صفاتك العليا و باسمك الأعظم الذي إذا دعيت به أجبت و إذا سئلت به أعطيت أن تنتقم لنبينا و حبيبنا محمد عليه أفضل الصلاة و أتم التسليم من كل من أرد به و بدينه و بالمسلمين السوء إنك يا مولنا على كل شيء قدير

مارس 24, 2005, 10:43:25 صباحاً
رد #36

الأحيائي الصغير

  • عضو خبير

  • *****

  • 6258
    مشاركة

  • مشرف علوم الأرض

    • مشاهدة الملف الشخصي
الكرة الأرضية و الكون
« رد #36 في: مارس 24, 2005, 10:43:25 صباحاً »
بسم الله و الصلاة و السلام على رسول الله

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

3. اللب Core :-
=-=-=-=-=-=-=-=-=-=
يمتد لب الأرض من عمق 2883 كم إلى مركز الكرة الأرضية ، و تدل الاختلافات في سرعة الموجات الزلزالية التي تمر من خلاله أن الجزء الخارجي للب سائل ، أما الجزء الداخلي فصلب .
و يقع الفاصل بين اللب الداخلي و اللب الخارجي على عمق 5140 كم ، و يظن الكثير من العلماء أن اللب يتكون من النيكل و الحديد مثل النيازك الحديدية ، و مما يعضد هذا الظن أن كثافة الكرة الأرضية كما يحسبها الفيزيائيون هي 5.5 أما كثافة الأغلفة الصلبة العلوية لهذه الكرة فتتراوح بين 2.7 – 3.2 ، و لكي تصل الأرض إلى كثافة التي حددها الفيزيائيون يجب أن لا تكون كثافة اللب 12 ، و هي فعلا كثافة مادة النيازك الحديدية كما يقدرها الفيزيائيون تحت ظروف الضغط العالي السائدة في قلب الأرض . كما يظن العلماء أن المجال المغناطيسي للأرض ناتج عن تيارات في اللب الخارجي لكوكبنا .


اللهم أنت الله الذي لا إله إلا أنت الأول فليس قبلك شيء و الآخر فليس بعدك شيء و الظاهر فليس فوقك شيء و الباطن فليس دونك شيء أسألك اللهم بأسمائك الحسنى و صفاتك العليا و باسمك الأعظم الذي إذا دعيت به أجبت و إذا سئلت به أعطيت أن تنتقم لنبينا و حبيبنا محمد عليه أفضل الصلاة و أتم التسليم من كل من أرد به و بدينه و بالمسلمين السوء إنك يا مولنا على كل شيء قدير

مارس 24, 2005, 09:48:31 مساءاً
رد #37

سلامه الرفاعي

  • عضو متقدم

  • ****

  • 517
    مشاركة

    • مشاهدة الملف الشخصي
    • http://www.alfda.net/
الكرة الأرضية و الكون
« رد #37 في: مارس 24, 2005, 09:48:31 مساءاً »
ما شاء الله عليك
أخي العزيز
موضوع قيم جداً
أنا اتابع بكل دقة وباستمرار
بارك الله فيك
بعد غذنك وضعنا رابط لهذا الموضوع في منتدى الفلك للترابط بين الموضوع ومواضيع الفلك

الموقع الإسلامي العربي الأول على شبكة المعلومات العالمية


مارس 25, 2005, 12:00:22 صباحاً
رد #38

الأحيائية الصغيرة

  • عضو مبتدى

  • *

  • 36
    مشاركة

    • مشاهدة الملف الشخصي
    • المدينة المنورة
الكرة الأرضية و الكون
« رد #38 في: مارس 25, 2005, 12:00:22 صباحاً »
موضوع جميل جدا

جزاك الله خيرا  '<img'>
لا إله إلا الله

مارس 31, 2005, 11:10:13 صباحاً
رد #39

الأحيائي الصغير

  • عضو خبير

  • *****

  • 6258
    مشاركة

  • مشرف علوم الأرض

    • مشاهدة الملف الشخصي
الكرة الأرضية و الكون
« رد #39 في: مارس 31, 2005, 11:10:13 صباحاً »
شكرا على مرورك أختي العزيزة الأحيائية الصغيرة

 '<img'>
اللهم أنت الله الذي لا إله إلا أنت الأول فليس قبلك شيء و الآخر فليس بعدك شيء و الظاهر فليس فوقك شيء و الباطن فليس دونك شيء أسألك اللهم بأسمائك الحسنى و صفاتك العليا و باسمك الأعظم الذي إذا دعيت به أجبت و إذا سئلت به أعطيت أن تنتقم لنبينا و حبيبنا محمد عليه أفضل الصلاة و أتم التسليم من كل من أرد به و بدينه و بالمسلمين السوء إنك يا مولنا على كل شيء قدير

مارس 31, 2005, 11:11:33 صباحاً
رد #40

الأحيائي الصغير

  • عضو خبير

  • *****

  • 6258
    مشاركة

  • مشرف علوم الأرض

    • مشاهدة الملف الشخصي
الكرة الأرضية و الكون
« رد #40 في: مارس 31, 2005, 11:11:33 صباحاً »
شكرا لك أخي العزيز سلامة على المرور

 '<img'>
اللهم أنت الله الذي لا إله إلا أنت الأول فليس قبلك شيء و الآخر فليس بعدك شيء و الظاهر فليس فوقك شيء و الباطن فليس دونك شيء أسألك اللهم بأسمائك الحسنى و صفاتك العليا و باسمك الأعظم الذي إذا دعيت به أجبت و إذا سئلت به أعطيت أن تنتقم لنبينا و حبيبنا محمد عليه أفضل الصلاة و أتم التسليم من كل من أرد به و بدينه و بالمسلمين السوء إنك يا مولنا على كل شيء قدير

مارس 31, 2005, 11:12:53 صباحاً
رد #41

الأحيائي الصغير

  • عضو خبير

  • *****

  • 6258
    مشاركة

  • مشرف علوم الأرض

    • مشاهدة الملف الشخصي
الكرة الأرضية و الكون
« رد #41 في: مارس 31, 2005, 11:12:53 صباحاً »
بسم الله و الصلاة و السلام على رسول الله

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


د. الغلاف الحيوي :-
-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-
لن تكون الصورة العامة للتركيب الغلافي للأرض كاملة دون أن تتضمن ذلك النطاق من الأرض الذي تعيش فيه الكائنات الحية ، سواء كانت نباتية أو حيوانية ، و لقد تعمدت أن أضع هذا الغلاف في الأخير لأنه بالرغم من تميزه بخصائص واضحة إلا أنه لا يكون نطاق يقع بين نطاقين متتالين ، و السبب بسيط حيث أنه يتداخل مع كل الأغلفة الأرضية ماعدا وشاح الأرض و لبها .
و يمكننا تعريف الغلاف الحيوي بأنه ذلك النطاق من الأرض الذي يشمل معظم الغلاف المائي و الغلاف الجوي ، و كذلك جزاء صغيرا من القشرة الأرضية ( الغلاف الصخري ) الذي تستطيع الحياة أن تنتشر فيه ، و هذا الجزء مركز قرب سطح الغلاف الصخري ، و تكمن الأهمية الجيولوجية للغلاف الحيوي في التأثيرات و التفاعلات البيولوجية المختلفة للكائنات الحية من نبات و حيوان على صخور القشرة الأرضية .
اللهم أنت الله الذي لا إله إلا أنت الأول فليس قبلك شيء و الآخر فليس بعدك شيء و الظاهر فليس فوقك شيء و الباطن فليس دونك شيء أسألك اللهم بأسمائك الحسنى و صفاتك العليا و باسمك الأعظم الذي إذا دعيت به أجبت و إذا سئلت به أعطيت أن تنتقم لنبينا و حبيبنا محمد عليه أفضل الصلاة و أتم التسليم من كل من أرد به و بدينه و بالمسلمين السوء إنك يا مولنا على كل شيء قدير

أبريل 07, 2005, 11:50:21 صباحاً
رد #42

الأحيائي الصغير

  • عضو خبير

  • *****

  • 6258
    مشاركة

  • مشرف علوم الأرض

    • مشاهدة الملف الشخصي
الكرة الأرضية و الكون
« رد #42 في: أبريل 07, 2005, 11:50:21 صباحاً »
بسم الله و الصلاة و السلام على رسول الله

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


رابعا – أصل الكون و المجموعة الشمسية :-
=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=
أول نظرية جادة حاولت أن تفسر أصل المجموعة الشمسية هي نظرية كانت – لابلاس التي ظهرت قرب نهاية القرن الثامن عشر ، و هذه النظرية مسماة باسمي الفيلسوف الألماني عمانويل كانت ، و عالم الرياضيات الفرنسي سيمون لابلاس ، فقد وضع كل واحد من هذين العالمين الأوربيين النظرية نفسها على انفراد ، دون أن يتصل أحدهما بالآخر ، و قد تم وضع هذها لنظرية بناء على بعض المشاهدات الفلكية ، و تعتبر نظرية كانت – لابلاس أن المجموعة الشمسية تكونت نتيجة لتكثف كتلة غازية هائلة كروية الشكل ، و كانت هذه الكتلة في بدابية الأمر تدور حول نفسها ، و في نفس الوقت عملت قوى الجاذبية على انكماش المادة الغازية نحو مركزها ، و القوى الطاردة المركزية الناتجة من دوران الكتلة الغازية على تحويلها من كرة إلى قرص ، و بعد ذلك تحولت بعض الأجزاء الخارجية لهذا القرص إلى حلقات انفصلت عن المادة المتركزة في المركز و المكونة للشمس ، أما المادة المكونة من للحلقات من مادة الكتلة الغازية الأولية حول الكواكب ، و ذلك أدى إلى تكون الأقمار التي تدور حول بعض الكواكب .
بعد ذلك ، و في آواخر القرن التاسع عشر و أوائل القرن العشرين ، و ضع بعض العلماء نظريات لأصل المجموعة الشمسية تعتمد على افتراض أن الشمس تكونت أولا ، و أن الكواكب ظهرت نتيجة لـأثير جاذبية نجم أخر مر بالقرب من الشمس ، و أدى مرور هذا النجم من انفصال جزء من مادة الشمس الملتهبة لتكون الكواكب ، و من أبرز العلماء الذين قدموا مثل هذه النظريات الجيولوجي الأمريكي تشمبرلين ، و عالم الفلك مولتون ، و تعرف نظريتهما باسن نظرية تشامبرلين – مولتون ، و هناك أيضا عالمان بريطانيان و هما السير هارولد جيفري عالم الفلك المعروف ، و السير جسمي جينز عالم الفيزياء المعروف ، و ضعا نظرية شبيهة بنظرية تشامبرلين – مولتون ، و لكنهما يفترضان أن النجم الذي مر بجوار الشمس قد أدى إلى فصل شريط طويل ، و أن تكثف هذه الكتل أدى إلى تكون الكواكب . أما تشامبرلين و مولتون فكانا يعتقدان أن مادة الشمس انفصلت بسبب مرور النجم إلى عدة كتل منفصلة منذ البداية ، و أن تكثف هذه الكتل أدى إلى تكون الكواكب ، و النظريات التي تعتمد على مرور نجم بمقربة من الشمس لشرح أصل كواكب المجموعة الشمسية مبنية على دعوى وقوع حدث فريد أو نادر جدا في تاريخ الكون ، و هو مرور نجم بجوار نجم أخر بحيث أن جاذبيتهما تؤدي إلى فصل جزء من المادة المكونة لهما في الفراغ ،و هذا الحدث لا يمكن مشاهدة أي دليل عليه الآن .
أما النظريات الحديثة لأصل المجموعة الشمسية فهي مبنية على تطبيق نظرية الوتيرة الواحدة لهالتون على المشاهدات الفلكية ، و كلها تشبه كثيرا نظرية كانت – لابلاس ، و لكن تمتاز النظريات الحديثة عن نظرية كانت – لابلاس بأنها مبنية على معلومات و مشاهدات أكثر دقة مما كانت عليه البيانات التى كانت في متناول أيدي العالمين الأوربيين في أواخر القرن الثامن عشر ، و لذلك فهي تعطي تفاصيل أكثر من التفاصيل تعطيها النظرية القديمة .
و تختلف النظرية الحديثة عن  نظرية كانت – لابلاس في أنها تتصور المجموعة الشمسية تكونت من سديم غازي و غباري ، و ليس من سديم غازي فقط . و بالإضافة إلى ذلك تعطي النظرية الحديثة تفاصيل أكثر عن طبيعة مادة السديم الغازي و الغباري ، فهي تفترض أن الأجزاء الصلبة ( أي الجسيمات الغبارية ) لهذا السديم كانت شبيهة في تركيبها الكيميائي و المعدني بتركيب النيازك الكندريتية التي تعد البقية التي تبقت من السديم بعد تكون الكواكب .
و يظن بعض العلماء أيضا أن الغبار السديمي الذي أدى إلى تكوين الكواكب كان حارا على مقربة من مركز السديم نتيجة لفعل الطاقة الشمسية التي بدأت في التدفق قبل تكون الكواكب ، و كانت المادة السديمية الحارة تتجمع لتكون كواكب ، ففي بداية الأمر تجمعت العناصر الثقيلة مثل النيكل و الحديد ، و هما يكونان مادة اللب في جميع الكواكب ، و بعد ذلك تجمعت المواد البريدوتية لوشاح الكواكب ، أما آخر المواد الصلبة تجمعت فهي السليكات المكونة للقشرة الأرضية ، و عندما برد السديم ، نتيجة لانخفاض ضغط الغازات المكونة له ، و التي اصبحت غير قادرة على حبس كمية كافية من الطاقة الشمسية الحرارية ، تكون الغلاف المائي أو الهوائي للكواكب الثقيلة ، أما الكواكب الخفيفة فلم تسمح جاذبيتها بتكون غلاف هوائي يذكر .
و قد قدم العلماء هذه النظرية لتكوين الكواكب لكي تلائم ما نعرفه من تركيبها الغلافي و على وجه الخصوص في حالة الأرض .
و يجب هنا أن نتأمل قليلا تأثير كل من فعل الجاذبية و فعل القوى الطاردة المركزية في تكوين المجموعة الشمسية ، فقوى الجاذبية تؤدي إلى تجمع المادة في قلب السديم ، و إلى تكوين الشمس ( النجم ) ، و في نفس الوقت تحدث الحرارة المنبعثة من الشمس أثناء تكوينها حركات عشوائية في مادة السديم المتبقية ، و تؤدي هذه الحركات ، و أيضا القوى الجاذبية الواقعة على مادة السديم ، إلى ظهور حركة دورانية حول مركز السديم ، و بذلك يصبح الجزء من المادة الذي اكتسب حركة دورانية حول الشمس قادرا على مقاومة قوى جاذبية هذا النجم ، و يصبح نواة لتكوين كوكب .
و يقدر العلماء أن الشمس و الكواكب قد تجمعت من السديم الأولي منذ حوالي 5000 مليون عام ، أما الكون ( أي النجوم و المجرات ) فيظن العلماء أنه تكون منذ حوالي 10000 أو 15000 مليون عام .
و تجزم المشاهدات الفلكية أن المجرات تتباعد بعضها عن بعض في سرعات فائقة ، و بأنها كلما تباعدت زادت سرعتها ، و قد انكشفت هذه الحقيقة من دراسة أطياف الضوء الواصل إلينا من هذه المجرات ، فالمعروف في الفيزياء أن ألوان الطيف لضوء ما تنزاح نحو اللون ذي الموجة القصيرة إذا كان هذا الضوء ينبعث من مصدر يقارب من المشاهد ، و أنها تنزاح نحو اللون ذي الموجات الطويلة إذا كان المصدر بعيدا عن المشاهد ، و كلما زادت سرعة المصدر الضوئي مقتربا أو مبتعدا زاد هذا الانزياح .
و قد ظهر من المشاهدات الفلكية أن أطياف المجرات جميعا تنزاح نحو اللون الأحمر ذي الموجة الطويلة ، أي أنها جميعا تبتعد عنا ، كما ظهر أيضا أن هذا الانزياح الأحمري Red Shift يشتد كلما زادت الأبعاد الفاصلة بينها . و بقياس شدة الانزياح الأحمري نستطيع معرفة سرعة كل مجرة .
و يقدر العلماء أن كل مادة الكون كانت قبل هذا الانفجار مركزة في بروتون ضخم تدور حوله سحابة من المادة الإلكترونية ، و كان في هذه المادة كميات هائلة من الطاقة الكامنة التي أدت إلى الانفجار العظيم و تحولت إلى سرعة وضوء و حرارة و أشعة كونية ، أي إلى مظاهر الطاقة كما نعرفها الآن .
و هنا يظهر لنا السؤال التالي : ماذا قبل الانفجار العظيم ؟ و الإجابة على هذا السؤال صعبة و غير ممكنة حتى الآن لعدم وجود أي مشاهدات أو أدلة يمكن أن تضيء الطريق للعلماء ، و يعتقد بعض المفكرين أن الكون يجب أن يتوقف انتشاره في وقت ما ، و من الجائز أنه سيبدأ حينئذ في الانكماش حتى تتجمع المادة مرة ثانية في حيز صغير كما كانت عليه قبل الانفجار العظيم ، و بعد ذلك تنفجر هذه المادة مرة ثانية و تعود إلى الانتشار ، فممن الجائز حسب رأي هؤلاء المفكرين أن الكون يتذبذب باستمرار ، إذ يمر بمراحل انكماش و انتشار متتالية ، و أن هذا الوضع أبدي . و لكن كما قلنا ، ليس لنظرية الكون النابض Pulsating Universe هذه أية أدلة ملموسة يمكن استنباطها من المشاهدات الفلكية أو العلمية التي توصل إليها العلماء حتى الآن .
و قد تنبأ العلماء بأن الانفجار العظيم يجب أن يعقبه انبعاث نوع خاص من موجات الراديو و من الأشعة الكونية ، و تعرف الأشعة الكونية التي تنبأ بها العلماء بتكونها أثناء الانفجار العظيم باسم أشعة درجات كلفن الثلاثة 3 Kelvin Radiation ، و قد تمكن العلماء بالفعل من العثور على هذه الأشعة في الكون ، و استطاعوا أيضا أن يلتقطوا موجات راديو يعتقدون أنها نشأت نتيجة للانفجار العظيم .

و بهذا تم بحمد الله موضوع الكرة الأرضية و الكون سائلا الله عز وجل أن تكون الفائدة المرجوة منه قد تحققت  '<img'>
اللهم أنت الله الذي لا إله إلا أنت الأول فليس قبلك شيء و الآخر فليس بعدك شيء و الظاهر فليس فوقك شيء و الباطن فليس دونك شيء أسألك اللهم بأسمائك الحسنى و صفاتك العليا و باسمك الأعظم الذي إذا دعيت به أجبت و إذا سئلت به أعطيت أن تنتقم لنبينا و حبيبنا محمد عليه أفضل الصلاة و أتم التسليم من كل من أرد به و بدينه و بالمسلمين السوء إنك يا مولنا على كل شيء قدير

أبريل 07, 2005, 04:42:05 مساءاً
رد #43

ابو يوسف

  • عضو خبير

  • *****

  • 10867
    مشاركة

  • مشرف اداري

    • مشاهدة الملف الشخصي
الكرة الأرضية و الكون
« رد #43 في: أبريل 07, 2005, 04:42:05 مساءاً »
السلام عليكم

اخي العزيز ابو ابراهيم

جزاك الله عنا خير الجزاء

لك منا فائق التقدير

'<img'>

أبريل 30, 2005, 11:49:46 مساءاً
رد #44

mohamed2102100

  • عضو مساعد

  • **

  • 175
    مشاركة

    • مشاهدة الملف الشخصي
الكرة الأرضية و الكون
« رد #44 في: أبريل 30, 2005, 11:49:46 مساءاً »
زادكم الله علماً
إن مع العسر يسرا
MOHAMED2102100