Advanced Search

المحرر موضوع: مؤشر الاستدامة البيئية لعام 2005  (زيارة 343 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

فبراير 05, 2005, 12:58:16 مساءاً
زيارة 343 مرات

rana

  • عضو متقدم

  • ****

  • 692
    مشاركة

  • مشرف علوم البيئة

    • مشاهدة الملف الشخصي
مؤشر الاستدامة البيئية لعام 2005
« في: فبراير 05, 2005, 12:58:16 مساءاً »
مؤشر الاستدامة البيئية لعام 2005


صدر تقرير مؤشر الاستدامة البيئية لعام 2005 الذي تم إعداده من قبل فريق استشاري من جامعتي يال وكولومبيا بالتعاون مع المنتدى الاقتصادي العالمي الذي يعقد حالياً في دافوس السويسرية. التقرير هو الثاني من نوعه بعد تقرير عام 2002 الذي شمل 142 دولة في حين أن التقرير الحالي تضمن دراسة 146 دولة.

ووفقاً لما جاء في التقرير فإن مؤشر الاستدامة البيئية ESI لعام 2005 يحدد قدرة الأمم على حماية البيئة خلال العقود القادمة، وهو يقوم بذلك من خلال تراكب 76 مسار من (الحفاظ على الموارد الطبيعية، ومستويات التلوث السابقة والحالية، وجهود الإدارة البيئية، وقدرة المجتمع على تحسين أداءه البيئي) مع 21 مؤشر حول الاستدامة البيئية.

يسمح هذا المؤشر بإجراء المقارنة من خلال خمسة مكونات أساسية للاستدامة: النظم البيئية، الإجهادات البيئية، المقدرة الاجتماعية على الاستجابة للتحديات البيئية، والمشاركة العالمية.

إن القضايا المبينة في المؤشرات والمتغيرات الضمنية تم اختيارها من خلال المراجعة المعمقة للنتاج البيئي، وتقييم المعطيات المتوفرة، والتحليل الدقيق، واستشارة صانعي السياسات والعلماء وخبراء المؤشرات.

يوفر مؤشر الاستدامة البيئية أداة صنع سياسة بيئية قوية لتعقب الأداء البيئي الوطني وتسهيل التحليل المقارن للسياسة. وهو يدعم المزيد من المقاربة الموجهة بالمعطيات والتجريبية في صناعة القرار.

في حين أن بعض المقاييس المطلقة للاستدامة ما تزال محيرة فإن العديد من اعتبارات الاستدامة البيئية يمكن قياسها على أسس نسبية مع نتائج توفر السياق لتقييم السياسة والحكم عليها. إن معايير كهذه ذات أهمية خاصة في المحيط الجديد للجهود العالمية من أجل تحسين الاعتبارات القائمة على البيئة ضمن أهداف الألفية للتنمية.

تفترض العلامات العليا في ESI وجود اهتمام أفضل بالبيئة. إن الدول الخمسة الأعلى ترتيباً هي فنلندا والنرويج والأورغواي والسويد وأيسلندا، وهي جميعها تحافظ على مواردها الطبيعية بشكل سخي بالإضافة إلى قلة كثافة سكانها وقدرتها على مواجهة تحديات التنمية مع بعض النجاحات.


أما الدول الأقل ترتيبا فهي كوريا الشمالية والعراق وتايوان وتركمانستان وأوزبكستان، وهي تواجه قضايا كبيرة سواء أكانت طبيعية أو من صنع الإنسان وهي لم تنظم خيارات سياستها بشكل ملائم وذلك وفقاً لما تضمنه التقرير.

لقد جاء ترتيب الدول العربية على مؤشر الاستدامة البيئية لعام 2005 مع المقارنة مع مؤشر 2002 كما يلي..
1. تونس 55 (تقدم 6 مراتب)
2. عمان 83 (تقدم 37 مرتبة)
3. الأردن 84 (تراجع 31 مرتبة)
4. الجزائر 96 (تراجع 26 مرتبة)
5. المغرب 105 (تراجع 33 مرتبة)
6. الإمارات 110 (تقدم 31 مرتبة)
7. مصر 115 (تراجع 41 مرتبة)
8. سوريا 117 (تراجع 10 مراتب)
9. موريتانيا 124 (-)
10. ليبيا 125 (تراجع مرتبة واحدة)
11. لبنان 129 (تراجع 23 مرتبة)
12. السعودية 136 (تقدم مرتبتين)
13. اليمن 137 (-)
14. الكويت 138 (تقدم 4 مراتب)
15. السودان 140 (تراجع 37 مرتبة)
16. العراق 143 (تراجع 4 مراتب)

إن حصول قفزات هائلة مثل تقدم الأردن 37 مرتبة وتراجع مصر 41 مرتبة خلال ثلاثة أعوام فقط يطرح تساؤلات جدية حول دقة المعطيات التي بنى عليها التقرير استنتاجاته.

النص الكامل لتقرير الاستدامة البيئية 2005 متوفر في الموقع التالي: www.yale.edu/esi
جس الطبيب خافقي

وقال لي :

هل هنا الألم؟

قلت له نعم

فشق بالمشرط جيب معطفي

وأخرج القلم

هز الطبيب رأسه

ومال وابتسم

وقال لي:

ليس سوى قلم

فقلت: لا يا سيدي

هذا يد، وفم

رصاصة ، ودم

وتهمة سافرة تمشي بلا قدم


فبراير 05, 2005, 01:19:41 مساءاً
رد #1

ابو يوسف

  • عضو خبير

  • *****

  • 10867
    مشاركة

  • مشرف اداري

    • مشاهدة الملف الشخصي
مؤشر الاستدامة البيئية لعام 2005
« رد #1 في: فبراير 05, 2005, 01:19:41 مساءاً »
السلام عليكم

بغض النظر عمن قام باجراء هذا الترتيب وعن الاسس التي اعتمد عليها

فإن عالمنا العربي بحاجة الى زيادة الاهتمام بالوضع البيئي

ناهيك عن العالم بأكمله

جزاك الله كل خير اختي الكريمة رنا

فبراير 18, 2005, 04:39:14 مساءاً
رد #2

الأحيائي الصغير

  • عضو خبير

  • *****

  • 6258
    مشاركة

  • مشرف علوم الأرض

    • مشاهدة الملف الشخصي
مؤشر الاستدامة البيئية لعام 2005
« رد #2 في: فبراير 18, 2005, 04:39:14 مساءاً »
الله يعطيك العافية أختي العزيزة رنا

و جزاك الله كل خير


 '<img'>
اللهم أنت الله الذي لا إله إلا أنت الأول فليس قبلك شيء و الآخر فليس بعدك شيء و الظاهر فليس فوقك شيء و الباطن فليس دونك شيء أسألك اللهم بأسمائك الحسنى و صفاتك العليا و باسمك الأعظم الذي إذا دعيت به أجبت و إذا سئلت به أعطيت أن تنتقم لنبينا و حبيبنا محمد عليه أفضل الصلاة و أتم التسليم من كل من أرد به و بدينه و بالمسلمين السوء إنك يا مولنا على كل شيء قدير