Advanced Search

المحرر موضوع: الاسقاط النجمي  (زيارة 1425 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

مارس 13, 2005, 10:56:17 مساءاً
زيارة 1425 مرات

shbely2004

  • عضو متقدم

  • ****

  • 744
    مشاركة

    • مشاهدة الملف الشخصي
الاسقاط النجمي
« في: مارس 13, 2005, 10:56:17 مساءاً »
السلام عليكم ..

الأخوة والأخوات الأفاضل
ما هو الاسقاط النجمي وما هي حقيقته
من حيث السلبيات والإيجابيات ؟

تحياتي للجميع ،، .

مارس 14, 2005, 04:11:22 مساءاً
رد #1

212فيز

  • عضو متقدم

  • ****

  • 989
    مشاركة

  • عضو مجلس الفيزياء

    • مشاهدة الملف الشخصي
الاسقاط النجمي
« رد #1 في: مارس 14, 2005, 04:11:22 مساءاً »
وعليكم السلام ورحمة المولى واجل بركاته
اهـــــــــلا استاذ الشبيلي
مساءك مليء بالخيرات
اعتقدت فرقة  ان الاصل في الانسان مكون من جسدين متلازمين وهما
الجسد المادي كما نرى الاشخاص به
والجسد الاثيري وهو جسد شفاف
ويتصلان هذان الجسدان بواسطة حبل فضي
درج تحت هذا المعتقد ( الاسقاط النجمي ) فروع عدة اتذكر منها التخاطر والرؤية عن بعد
ولكنني اهرب من ان احوز على هذه الاستطلاعات المتشككه ويعتريني بعضا من الرهاب الفكري عندما اقرأها ربما لان قناعاتي تنفي هذه المطاردات.. وربما لانني اعتقد انها يشوبها مخالفات شرعيه حول (( الروح ))
كانت اولى لقاءاتي السامجه مع هذا المعتقد عندما قرأت حكاية غريبه اصبحت لبضعت ايام  اخشى  حتى من تواجدي مع نفسي  
 هذه الظاهرة ذكرت في كتاب ( الانسان خارج جسده )
 " مال اميل كانت جميلة لها عينان لامعتان مرحة وخجوله ذات طا بع حاد وكمعلمة كانت تثبت كفاءت نادره ترضي جميع مديراتها  ولما كانت فتاة في الثانية والثلاثين من عمرها تعاقدت مع احدى المؤسسات كمعلمة للبنات وكان في تلك المدرسة اثنتان واربعون تلميذه من البنات وبعد اسابيع من وصولها الى المؤسسة وبينما كانت تلقي درسا لاربع عشر تلميذه ذهبت الى اللوح واخذت تكتب عليه بالطباشير وفي هذه اللحظة رأت بنات الصف معلمتين تنقسم على نفسها تمسك الاولى الطبشور وتتحرك يد الاخرى نفس الحركات بدون طبشور فارتعدت اجسادهن وبعد ايام قلائل وبينما كانت احدى التلميذات تنظر خلال النافذه اذ رأت اميل اثنتين فأغمى عليها ولتكرار هذه الظواهر لم يرجع من التلميذات خمسة وذالك احتجاجا على وجود هذه المعلمة فاضطرت الادارة الاستغناء عن خدماتها ولما ودعت قالت انها تترك عملها للمر التاسعة عشر لنفس السبب "

يبقى ان اقول انه لا يحوي اي قناعات حول هذا المكتشف النفسي اطلاقا اطلاقا
 212فيــــــز
مضيتَ وخِلتني وحــــدي  *****  حبيـــــــساً للظــــلالاتــــي
أقاسي لوعـــــة الحرمــان *****  وأُطعــــنُ من قـــرابـــــاتي

مارس 14, 2005, 04:48:02 مساءاً
رد #2

shbely2004

  • عضو متقدم

  • ****

  • 744
    مشاركة

    • مشاهدة الملف الشخصي
الاسقاط النجمي
« رد #2 في: مارس 14, 2005, 04:48:02 مساءاً »
السلام عليكم ..

يا هلا بيك أختي الكريمة 212 فيز
مساءك أحلى وأجمل بكل الخيرات

إني أتفق معاك تماماً حول عدم قناعتك بما يتعلق بالاسقاط النجمي من خلال ردك الجميل ومن خلال الأسطر التالية المتعلقة بالموضوع :
* ماهو الإسقاط النجمى أو Astral Projection ؟

ببساطة هي حالة الوعى أثناء النوم أى أن الجسد فقط يكون نائماً بينما يكون عقلك في حالة يقظة تامة .


* ماذا يحدث خلال نوم الجسد ؟

يعتقد المشتغلون بالإسقاط النجمى بوجود جسد أثيرى أو جسم من الطاقة ينفصل عن الجسم المادى حيث يبقى بقربه أثناء النوم .. ويكون هذان الجسمان متصلان بحبل فضي Silver Cord يربط بينهما .


* ما هى فروع الإسقاط النجمى ؟

هناك فروع عديدة أهمها:
- تجربة الخروج من الجسد ( Out of Body Experiences )
- الأحلام الواضحة أو الجلية ( Lucid Dreaming )
- التخاطر ( Telepathy )
- المشاهدة عن بعد ( Remote Viewing )
حيث يعتبر الفرعان الأوليان من أكثر الطرق ممارسة بين المهتمين بهذا الموضوع .


* هل بإمكان أي شخص ممارسة الإسقاط النجمى ؟

نظرياً .. نعم .. ولكن قد تطول أو تقصر المدة التي يقضيها الشخص في تعلم تقنيات الاسترخاء والتركيز وذلك حسب قدرات الشخص .


* ما فائدة ممارسة هذا النوع من العلوم ؟

أغلب الممارسين يقومون بذلك للمتعة ولكن هناك فئة أخرى تقوم بعلاج المشاكل النفسية وحتى علاج الأمراض عن طريق ممارسة الخروج من الجسد أو الأحلام الواضحة .


* ماذا يمكننى فعله بواسطة الإسقاط النجمى ؟

نظرياً يمكنك فعل كل شىء يخطر ببالك .. مثلاً عند خروجك من البعد المادى ودخولك فى البعد النجمى يمكنك السفر بين الكواكب والمجرات بسرعة تفوق سرعة الضوء .. يمكنك تكوين عالم خاص بك وعلى كيفك ودخوله .. يمكنك أيضاً أن تتحكم بأحلامك وأن تجعل نفسك تعيشها وتتحكم بأحداثها .. يمكنك أيضاً أن تلتقى بأشخاص آخرين يمارسون الإسقاط النجمى ومحادثتهم .. يمكنك أن تطير إلى بلدان أخرى والتمتع بها دون الحاجة إلى أن تحزم حقائبك .
باختصار يمكنك فعل كل شىء يخطر ببالك .. ولكن .. دون أن يؤثر على شىء فى البعد المادى (الواقع) .


* ما علاقة الخروج من الجسد بخروج الروح ؟

قال الله تعالى ( قل الروح من أمر ربى وما أوتيتم من العلم إلا قليلا )
وخروج الروح من الجسد هو صراحة خروج خاص لا يعلمه كيفيته إلا الله سبحانه وتعالى .
إذا خرجت الروح تصبح الأجهزة الجسدية متعبة وقليلاً ما تستهلك تنفس ولذا تجد الإنسان شبه ميت .
ولكن إذا قصدنا خروج الروح بشكل إرادى .. يعني أنت من تريد أن تخرج من جسدك .. فهذا يسرى بالروح الأثيرية وليس لها علاقة كبيرة بالروح التي حدثنا بها رب العالمين .


* هل توجد كتب تعنى بهذا العلم ؟

مع الأسف لم يذكر العلماء لدينا عن هذا العلم أي شىء و لكن هنالك باحثين يفيدون بهذا الشىء و لهم موقع و منتدى أيضاً .....
والكتب العربية نادرة جداً وغير نافعة حيث تحوى قصصاً وتجارب مترجمة فقط .. أما أفضل الكتب الإنجليزية في هذا المجال فهو كتاب :
"Astral Dynamics: A New Approach to Out-of-Body Experiences "
للكاتب Robert Bruce
يمكن شراء هذا الكتاب من موقع :
http:\\www.amazon.com


* ماهو الشعور الذي أحس به عندما أقوم بتجربة الخروج من الجسد ؟

العديد من الممارسين يشعرون باهتزازات ذات طاقة عالية بالإضافة إلى الشعور بالشلل أثناء انفصال الجسم الأثيرى عن الجسد المادى .


* هل سيغير هذا العلم من معتقداتى الدينية ؟

أبداً .. بل إن هناك دراسة أجريت في بريطانيا أفادت أن من يمارسون الخروج من الجسد قد ازداد فهمهم لدينهم وقويت مشاعرهم الدينية .


* كيف يكون شعور الشخص وما الذي يراه عند ممارسة الإسقاط النجمى لأول مرة ؟

ما سمعته عن مقابلة أشياء مخيفة وسماع أصوات وازدياد سرعة نبض القلب غالباً ما تكون في التجارب الأولى فقط حيث أن شعورك بالانفصال عن جسدك سوف يكون غريباً وسوف يخيفك بعض الشىء .. هذا الخوف سوف يولد ما يسمى بـ ( إسقاط الخوف ) أى أن شعورك بالخوف سوف يتحول إلى وحوش أو أصوات أو أى شىء مخيف .. يجب عليك أن تتذكر أنه في هذا البعد فإن كل شئ يتحقق بمجرد التفكير فيه .
بمجرد تعودك على الخروج من جسدك فإن مشاعر الخوف ستزول نهائياً وستزول معها تأثيراتها .
وعلى فكرة .. هي ليست مرعبة جداً بإمكانك التغلب عليها بمجرد تجاهلها .


* لقد قلت بأنه يمكن فعل أى شىء تقريباً .. فهل يمكننى الخروج والذهاب إلى العراق مثلاً والإضرار بالقوات الأمريكية ؟؟؟

حسب ما أعلم فإنه يمكنك الذهاب ولكنك لن تستطيع فعل شىء وستكتفى بمجرد المراقبة .. أذكر أني قرأت عن شخص قام بالتجول في غرفته أثناء خروجه من الجسد حيث حاول مراراً أن يشغل زر الإضاءة ولكنه لم يستطع .


* إذا قمت بزيارة شخص ما ( لا يمارس الإسقاط النجمى ) فهل يراك ؟
وكيف يكون شكلك ( شبح، طيف، هالة، شكلك الحقيقى ) ؟؟

يمكن للأشخاص الذين يمارسون الخروج من الجسد رؤية بعضهم ولكن أن تذهب لشخص لا يمارسه فلا أظن أن بإمكانه رؤيتك إلا في حالة واحدة وهي أن يراك حينما يحلم أثناء نومه .. أما كيف سيكون شكلك فإنه سيكون جسماً من الطاقة أو ما يسمى بـ ( الجسم الأثيرى ) .
أحد الباحثين في هذا الموضوع ينصح بعدم التفكير في رؤية أجزاء جسمك لأن عقلك الباطن سيولد صورة تخيلية لها .. وسرعان ما تجد أن يدك مثلاً سوف تذوب .. وهذا بحد ذاته كفيل بأن يلخبط عليك رحلتك في هذا البعد .. وسوف يضيع تركيزك .. وبالتالي سيقطع عليك تجربتك .


* ماهي العمليات الأولى والتي ممكن من خلالها أن أتمتع بهذه الموهبة ؟

المكان:
قم باختيار غرفة هادئة جداً حيث لا يمكن لأى شىء أن يزعجك .. إذا كان هناك بعض الضوضاء قم بتشغيل جهاز الراديو أو التلفزيون واضبطه على موجة مشوشة بحيث تسمع وشوشة فقط .. واضبط مستوى الصوت بحيث لا يكون مرتفعاً وإنما يكفى لتغطية صوت الضجيج الآتى من خارج الغرفة .. لا تقم أبداً بتشغيل الموسيقى .. تأكد أيضاً من ملائمة درجة الحرارة لك مع ملاحظة أنك ستفقد بعض الحرارة أثناء القيام بالتجربة .. تأكد أن يكون ضوء الغرفة ناعماً وخافتاً وليس مظلماً .
تحتاج إلى كرسى مريح ذو دعامات للذراعين ومسند مريح للرقبة مع وجود بعض الميلان للخلف .. في وضع الجلوس يكون احتمال نجاح التجربة أعلى من وضع الاستلقاء .. لا تنسى أيضاً وضع وسادة تحت قدميك .. جرب هذا الكرسى وعدل في أوضاعه حتى تحس أنك مرتاح عليه .
( وضعية الكرسى تشبه إلى حد كبير وضعية كرسى الحلاق ) .
من المهم أيضاً ارتداء ملابس فضفاضة ونزع الساعة والخواتم وأي شىء قد يسبب مضايقات .
يجب أن تكون متعباً بعض الشىء وليس متعباً جداً .. لأن التعب البسيط يساعد في الاسترخاء أسهل وأسرع .. ولكى تحصل على هذا الشعور قم بأداء بعض التمرينات المجهدة ثم قم بالاستحمام بالماء الدافئ المائل للحرارة ثم قم بالجلوس على الكرسى والاسترخاء .. في هذه الحالة سوف يكون الجسد متعباً أما العقل فإنه سيكون يقظاً وواعياً .. إذا شعرت أن هناك بعض الريق الذي تجمع في فمك فابلعه حتى أثناء خروجك من الجسد .

الخروج :
عندما يأتى الوقت الذي حددته لنفسك لممارسة التجربة قم بإعطاء عقلك الباطن بعض الأوامر .. كأن تردد : ( الآن سوف أقوم بالاسترخاء التام والخروج من جسدى لفترة من الوقت ومن ثم سأرجع وأتذكر ذلك كله ) .. قم بتمارين الاسترخاء وتمارين زيادة الطاقة حتى تشعر بتثاقل في جسمك وهذه الحالة هي بداية ( حالة السمو ) .. أوقف تمارين الاسترخاء وزيادة الطاقة وقم بالتركيز على التنفس حيث سيساعدك على طرد أية أفكار قد تجول بذهنك .. وتذكر كلما زاد صفاء ذهنك من الأفكار كلما زاد احتمال نجاح التجربة .
سوف يبدأ صوت يشبه صوت النحلة (أزيز) داخلك وحولك .. سوف يزداد إلى أن يتحول إلى اهتزازات قوية على حسب نشاط مركز الطاقة (Chakra) لديك .. إذا كان مركز الطاقة نشيطاً جداً فإن هذا الشعور سيكون مدهشاً بل ومرعباً ( إن لم تكن تعرف ما الذي يجرى ) .. ستحس بأن نبضات قلبك تسرع بشكل غير معقول .. عليك أن تعرف بأن هذا ليس قلبك وإنما مركز طاقة القلب .. ببساطة تجاهل هذا الشعور .
هذا الشعور سوف يصل إلى ذروته عندما يبدأ جسمك النجمى بالاستجابة .. أنت الآن تخرج من جسدك مع شعور بسيط بالسقوط تحس به في بطنك .. الاهتزازات التي كنت تشعر بها تتحول الآن إلى صوت يشبه صوت القط عندما يكون مرتاحاً وهو صوت يشبه الشخير إلى حد ما .. أنت الآن (تطفو) أمام أو فوق جسدك تفصل بينكما مسافة قصيرة ( بضعة أقدام ) .. أوقف جميع التمارين .. ركز .. وابق في وضع هادئ .
هذا رائع ! سوف تقول لنفسك : ( نعم .. لقد فعلتها .. وأشعر بشعور رائع جداً ) .
في المرة الأولى حدد وقت الخروج ببضع دقائق ( مهم جداً ) وأرجو أخذها بجدية .
تحرك في أنحاء الغرفة (ببطء) .. أنت في الحقيقة لا تملك أقداماً تمشى بها .. ولا تحاول النظر إليها أبداً .. قانون الجاذبية لا ينطبق الآن لذلك كن حذراً .. فقط حاول أن تتحرك في غرفتك ببطء .. لا تفكر كيف تتحرك ولكن أفعلها وحسب .
حافظ على السيطرة على عقلك .. لا تتحمس كثيراً ولا تتخيل أو لا تتوقع أن ترى شيئاً في الغرفة لم يكن موجوداً أساساً .. هذا أمر مهم حتى لا تقع في تأثير ( أليس في بلاد العجائب ) .. ولو تعرضت لهذا التأثير فلن تتذكر أي شىء من تجربتك .
تعلم أن تزحف قبل أن تتعلم أن تطير .. تستطيع الذهاب أبعد من غرفتك ولكن من المهم أن تحدد التجربة الأولى بما ذكر سابقاً .

الرجوع :
الرجوع سوف يكون سهلاً .. ببساطة تحرك إلى جسدك وسوف تتم رحلتك ولكن مهلاً .. انهض فوراً وسجل تجربتك فى دفتر أو ورقة ما .. سوف تحتاج إلى الكلمات الأساسية فقط فلا تتعب نفسك بكتابة مقالة كاملة .


* ما هي الأضرار التى ممكن أن يتعرض لها من يقوم بهذه العملية هل ممكن أن تؤدى للجنون ؟

لا توجد هناك أى أضرار بتاتاً من ممارسة الخروج من الجسد .


* ما هى الشروط اللازمة لنجاح تجربة الخروج من الجسد ؟

هناك ثلاثة شروط أساسية ومهمة لكى تكون التجربة ناجحة وهى :
- القدرة على الاسترخاء 100% والبقاء فى وضع الوعى .
- على الشخص أن يكون قادراً على تحريك نقطة الوعي إلى خارج الجسم .
- يجب أن يكون لدى الشخص طاقة ذهنية كافية كي يكون قادراً على التحكم بالرحلة النجمية وبأحداثها .


* ما هي الأبعاد التي يمكن دخولها عند الخروج من الجسد؟

- هناك البعد المادى ( Physical Dimension ) حيث يكون الشخص قادراً على مشاهدة العالم كما هو وبأحداثه التي تقع في نفس الوقت .. مثلاً يمكنك أن تذهب خارج المنزل وترى الناس منهمكين في أعمالهم .. بإمكانك أن تخبرهم أنهم كانوا يفعلون كذا وكذا .. بعدها يمكنك أن تقوم بالدوران حول الكرة الأرضية والذهاب إلى القمر إلخ .
- البعد الآخر هو البعد النجمى ( Astral Dimension ) وهو البعد الذي يلي البعد المادي مباشرة .. هذا البعد يلتقط أفكار وأحلام وذكريات وتقليعات كل كائن حى على وجه الأرض ويحولها إلى حقائق وكائنات .. أي أن محتوى هذا العالم هو نتاج الطاقة الإبداعية الهائلة لدى كل إنسان ومخلوق .. إنه عالم يصعب وصفه ولا سبيل لفهمه إلا بتجربته .. هذا البعد يختلف عن البعد المادى بأن الوقت فيه يمكن التحكم فيه .. فمثلاً خمس دقائق في العالم المادى يمكن تمديدها إلى ساعات في البعد النجمى .


* لا أخفيكم بأن الموضوع متشعب وشائك وذو أبعاد غريبة وربما لم تخطر على بالكم .
" قالوا تعرف فلان قال إيه قالوا عاشرته قال لا قالوا أجل ما تعرفه "
بالمعنى الأصح إنك إذا لم تعمل الشئ و لم تجرب به فأنت لا تعرف شيئاً عنه أبداً فلا بد من التجربة ومعرفة هذا العلم .. هل يؤدي إلى الفنون أم إلى الجنون !!!


* و بخصوص علم AP فلا يدخل في علم البرمجة اللغوية NLP .. فالعلم الأخير يجعلك طليق اللسان يذهب عنك اليأس يجعلك مدير أعمال ناجح متفائل يخرجك من مأزق ما عن طريق حركة ما جسدية .. فيجعلك تتذكر اجمل لحظة مررت بها وتضعها في هذا المأزق الذى أنت به فيصبح مجال السعادة أقوى وأكبر لديك من مجال التحطيم النفسى أو نقاط الإنهيار النفسى .


* و بالنسبة لعملية الإدمان فالإدمان كمفهوم هو موجود لدى الجميع .. فهناك من أدمن أن لا يشرب سوى عصير التفاح في كل يوم 7 مرات .. ومنهم من يدخن 30 سيجارة في اليوم .. و منهم من يدمن على أشياء أخرى .. والله المستعان .
وفي هذه العملية يجب أن تضبط النفس إن نجحت في العملية فلا أعتقد بأنك ستستخدمها كل يوم كفرض الصلاة مثلاً .. ولكن مرة كل أسبوع أو أسبوعين أو ثلاث مرات في الشهر جيدة و كافية .


* لو صار حركة تلقائية بدخول مجسم آخر واعتراضه الحركة .. هل بيأثر ؟؟ يعني لو كانت مسألة الخروج من الجسد فيها خلل هل من الممكن إنه ينحبس الإنسان خارج جسده ويعتبر ميت ؟؟

لا أعتقد وإلا لأصبح أخطر علم ويصبح علم " إنتحارى للبشرية " .


* الاشخاص اللي بالعالم الحقيقى لو شافو جسد الشخص الخارج عن جسده .. هل بيكون يستجيب لهم أو بتكون حالته زي النائم ؟؟ مجرد مايكلمونه او يلمسونه ترجع روحه وتدخل بالجسد من جديد ؟؟

بالطبع مجرد ما يكون هناك مصدر ضوضاء وأنت في حالة السمو سترجع مباشرةً لجسدك .
للعلم لن تكون هناك حالة نوم أبداً فعقلك وقلبك سيتحسسان ويشاهدن أيضاً ما يدور في الغرفة أو بالبيت أو بالحي أو بالعالم حتى .. ولكن هذا علم يتفرع منه أسمه Remot Viewing .


* ظهور الشخص في مكانين .. هل هي مرتبطة بالاسقاط النجمى !!
لانها نفس الشئ .. المطلوب الأول فيها الاسترخاء ..
وعلى مااظن .. التفكيرفي المكان اللي تقصده !!

نعم .. هذا فرع من ASTRAL PROJECTION و يسمى Remot Viewing ولكنه صعب جداً .
إن تمكنت من الطريقة العادية وهي كيفية الخروج من الجسد والدخول في عالمك الخاص يمكنك أن تتدرب في الريموت فيوينج .


* الخروج الأثيرى أو الإسقاط النجمى أو OOB أو Astral Projection سمه كما تحب .. نشرت تقنياته بموقع
http://aimsonline.blogspot.com/
كأول موقع عربي يختص بهذا العلم


* الخروج الأثيرى يحدث لكل البشر إلا أن الكثيرين يخلطون بينه وبين الحلم .. ويمكن معرفة كون الحالة كانت خروجاً أثيرياً أو حلماً بعد الاستيقاظ من النوم .. فإن ظهر أن النائم يعلم (وقت نومه) بأن ما يراه حلماً .. أي أنه يعلم بأنه يحلم رغم كونه نائماً فهي حالة خروج أثيرى وليس حلماً لأن الدماغ هنا يكون في حالة نشاط اي مستيقظ مع كون الجسم في سرداب الاسترخاء العميق وقد يستيقظ النائم جسدياً أثناء هذه الحالة ثم يعود من جديد ويكمل الخروج الأثيرى لاشعورياً .. هذا هو الفرق بين الخروج الأثيرى والحلم .


* أحد ميزات الخروج الأثيرى هو أن ما يحدث فيه ينعكس على الواقع لأن هناك خيط موصول بين الجسد الحقيقى والجسد الأثيرى يسمى الوتر الفضى The Silver Cord .. فلو فرضنا أن الشخص تعارك مع شرير خلال الخروج الأثيرى وقتل ذلك الشرير .. فإن الشرير يخرج من حياته الواقعية .. وهكذا فيمكن تطويع الخروج الأثيرى لعلاج كثير من الأمراض وحل العديد من المشاكل الشخصية عند إتقانه وممارسته .

* كما ذكرت أعلاه فإن الخروج الإثيرى يحدث تلقائياً لكل منا .. إلا أنه يمكن التحكم به بالممارسة وأقصد بالتحكم به .. الخروج أثيرياً كرغبة وليس في المنام .. ومتى ما استطاع المرء التحكم في خروجه ستتغير حياته بإذن الله إلي الأفضل وسيشعر من حوله بهذا التغيير .. والتغيير يظهر جلياً في قوة صلته بربه وفي شكله الظاهرى وفي نظرته للآخرين من حوله ونظرتهم له .. وفي تعامله وأخلاقه وجمال روحه ورجاحة فكره وعقله .. بل والأكثر وفي علاج كثير من الحالات وحل العديد من مشاكل الآخرين الشخصية .. والخطوة الأولى للخروج الأثيرى تبدأ بتعلم تقنيات الاسترخاء للتحول التدريجى من حالة اليقظة الي حالة الاسترخاء التام .. ومتى ما أتقن الشخص هذه التقنيات غدا خروجه أثيرياً في سهولة قراءة هذه الأسطر .


* معلومات بسيطة عن الطاقة المستخدمة في هذا الخروج الأثيرى :

- هذه الطاقة لو جمعت في متر مربع واحد .. قادرة على أن تحرق كل محيطات العالم .
- هذه الطاقة تنتقل بسرعه هائلة .. قدرها العلماء بأسرع من سرعة الضوء .
- هذه الطاقة يتحكم بها العقل اللاواعي ( الباطن ) .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لا أنسى إني قد أستفدتُ منك معلومة جديدة بالنسبة لي وهي قصة ( المعلمة والطالبات ) وهذا ما أصبح عادة في كل مرة نستفيد منك في كل موضوع .

شكراً جزيلاً مع التحية ،،،،،،،،،،،،، .

مارس 14, 2005, 07:02:59 مساءاً
رد #3

أبو رمانـــــــــــــة

  • عضو خبير

  • *****

  • 1256
    مشاركة

  • عضو مجلس الكيمياء

    • مشاهدة الملف الشخصي
الاسقاط النجمي
« رد #3 في: مارس 14, 2005, 07:02:59 مساءاً »
الله يعطيكم العافية '<img'>

مارس 14, 2005, 08:33:54 مساءاً
رد #4

shbely2004

  • عضو متقدم

  • ****

  • 744
    مشاركة

    • مشاهدة الملف الشخصي
الاسقاط النجمي
« رد #4 في: مارس 14, 2005, 08:33:54 مساءاً »
السلام عليكم ..

شكراً جزيلاً أخي الكريم أبو رمانه على مروركم الكريم .
بارك الله فيك وجزاك خير الجزاء .

أبريل 06, 2005, 02:11:03 مساءاً
رد #5

صديق الطبيعة

  • عضو متقدم

  • ****

  • 631
    مشاركة

  • عضو المجلس الشوري

    • مشاهدة الملف الشخصي
الاسقاط النجمي
« رد #5 في: أبريل 06, 2005, 02:11:03 مساءاً »
'<img'> السلام عليكم و رحمة الله و بركاته '<img'>

عزيزي و أخي الشبيلي.. جزاك الله خيراً..

لي تجربة سابقة غير مكتملة في هذا الميدان.. حيث أني مولع بالأمور النفسية و الغامضة..

كنت أحاول بعض هذه التجارب بدافع التجربة.. و كنت ألحظ فعلاً بعض الأشياء التي يقولون عنها ممارسوا هذا الإسقاط النجمي.. حتى أصل إلى مرحلة الاهتزاز و الشعور فعلاً بان شيئا سيخرج منك أو ضاغطاً عليك.. بعدها يختفي و أكون قد تأخرت عن موعد نومي '<img'> فتركت هذه الأمور.. مع رغبتي في التجربة مرة أخرى..

و خلاصة قولي أن ليس كل ما يقولونه صحيح بكل تأكيد.. لهذا أريد أن أجرب بنفسي و أرى ما يحدث و أقارنه بما لدي في ديني.. فكلنا يجزم أن ما من شاردة ولا واردة في هذا الكون إلى أشار إليها الإسلام صراحة أو لمحة..

و عافاك الله على هذه المعلومات الجميلة..
يقول المولى عز و جل:
(( وَ لاْ تُفْسِدُوا فِي الأرْضِ بَعْدَ إِصْلاحِهَا ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِين ))

أبريل 07, 2005, 11:54:48 صباحاً
رد #6

الأحيائي الصغير

  • عضو خبير

  • *****

  • 6258
    مشاركة

  • مشرف علوم الأرض

    • مشاهدة الملف الشخصي
الاسقاط النجمي
« رد #6 في: أبريل 07, 2005, 11:54:48 صباحاً »
الله يعطيك العافية أخي العزيز الشبيلي

و جزاك الله كل خير أخي الحبيب


 '<img'>
اللهم أنت الله الذي لا إله إلا أنت الأول فليس قبلك شيء و الآخر فليس بعدك شيء و الظاهر فليس فوقك شيء و الباطن فليس دونك شيء أسألك اللهم بأسمائك الحسنى و صفاتك العليا و باسمك الأعظم الذي إذا دعيت به أجبت و إذا سئلت به أعطيت أن تنتقم لنبينا و حبيبنا محمد عليه أفضل الصلاة و أتم التسليم من كل من أرد به و بدينه و بالمسلمين السوء إنك يا مولنا على كل شيء قدير