Advanced Search

المحرر موضوع: روح الجبـــــــال  (زيارة 732 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

مارس 14, 2005, 03:21:29 مساءاً
زيارة 732 مرات

وليد الطيب

  • عضو خبير

  • *****

  • 1327
    مشاركة

  • مشرف الإجتماع و النفس والتربية

    • مشاهدة الملف الشخصي
روح الجبـــــــال
« في: مارس 14, 2005, 03:21:29 مساءاً »
السلام عليكم

روح الجبال
تخترق عقلنا وعضلاتنا وعظامنا وتصل إلى صميم روحنا


أمر غريب ينتابك في الجبال تتحرر من رائحة الاحتراق المخدرة وتنتعش بعبير عفن الخشب والصنوبر وتجد أشياء جديدة رائعة يهزك الرعد حتى عظامك ويفلق الجليد الصخر الأصم وتهدر الشلالات ويغرغر ماء الثلج الذائب وإذ ترى هذه الأشياء وتسمعها تحس التجدد فتبدأ حياتك ثانية .
نحن قوم نحب الجبال حين نتقوقع في المدن تغدو الجبال البديل الأخير من حياتنا المكتظة ففي حين تقطع الأراضي المنبسطة لتتحول شبكات من الطرق والحقول والملكيات المخصصة لأغراض مزعومة تبقى الجبال سليمة يدعها الناس وشانها لأنها لا تصلح للزراعة فالجليد يغطيها في الشتاء والبناء فوقها باهض الكلفة .
الجبال صورة الصيف في عقولنا نختزن ذكرياتنا الشخصية عنها متعة ورجاء هناك المنحدرات المغطاة بالنبت والمتألقة بأشعة الشمس والنبضة بتغريد العصافير هناك الجرف العالية من الصوان الأسود تتوهج المروج الفسيحة المغطاة بالجليد والغابات الكثيفة من أشجار السرو والضباب يتعالى كالأشباح فوق الأنهار عند بزوغ الفجر هذه كلها تبعث في النفس لحظات حيوية وراحة إننا نكتسب قوة وصفاء رؤية في سكنة الجبال حين تحتك مناكبنا في شوارع المدن يظهر زيف أخلاقنا أما في الجبال فالأخلاق تنمو في قلوبنا .
ولا يقتصر الأمر على الجبال غير المأهولة فالجبال مفعمة بالأحاسيس انك تجد علائم واضحة وبنية حية ودفئا في الشمس التي لا يشوبها غيهب عليك أن تجهد نفسك إن لم يكن من اجل الدفء فلكي ترى ماذا يمتد وراء الأكمة التالية حين ترتقي الصخور وجذوع الأشجار تشعر ببهجة تحكم العضل بالعظم وتستعيد مرح الطفولة حيث الجسم يقود العقل عندئذ ترى في تسرب أشعة الشمس خلال أغصان الصنوبر قوة سحرية مخدرة .
ينطلق عقلك التحليلي ويتولى جزء اكبر سنا في دماغك تحديد نقلة قدمك أو مدى بسط ذراعك لحفظ توازنك وتصبح عاجزا عن التدقيق في دفتر حسابك المصرفي أو كتابة الرسائل وإذا تماديت في حض نفسك أوغل عقلك في التبدل الهواء الأقل اكسجينا يوقف دورات تفكيرك العقلي ويضخ دماغك الاندروفينات وهي العناصر الكيميائية التي تشعرك بالخفة متسلقوا الجبال يدمنون هذه الخفة التي تشعرهم بأنهم مخلوقات من خارج الأرض والصيادين الوافون ساعات في مجاري المياه الباردة يشعرون بشئ من هذه السعادة  يتية العقل في عالم الخيال هناك الصمت البليغ الغيوم تغطي القمم والخيال الذي يحفزة نقص الأوكسجين يفقد معالمة الحادة وتمتطي أفكارنا صهوات الرياح فنرى حولنا أشباحا هائمة .
كان الناقد جون راسكين يعتبر أن الناس يجب أن يصدموا بين حين وأخر ليفقدوا توازنهم فيتاح لعواطفهم أن تغدوا على جانب من القوة للانتصار جزئيا على العقل  وأي وسيلة تصدم وتفقد التوازن خير من السير في الجبال ؟
وفيما كان الكاتب المسرحي جون دنيس يعبر الجبال من الرعب البهيج والفرح المرعب .
يسعى الرحالة إلى الجبال ليحظوا بالأحاسيس المهيبة السامية التي تبعثها الطبيعة وهي ملامح العظمة في الإنسان لقد أصبحت الجبال الأماكن التي تستكشف فيها النشوة قال توماس جفرسون ثالث رؤساء الولايات المتحدة الأمريكية في الجسر الحجري الطبيعي بولاية فرجينيا : " يستحيل أن نشعر بالأحاسيس النابعة أكثر مما نفعل إزاء ما يتمثل أمامنا هنا منشوة المشاهد تبلغ حدا يفوق الوصف " .
ف لنا من نحن إنها فرصة متاحة لنا لنجهد أنفسنا لنشعر بالأشياء التي لم نحسها من  قبل لنكتشف ذرى لما ترسم بعد على الخرائط وهذا يضفي علينا الفرح من اجل ذلك نزحف على الصرود ونهبط الشعاب ونتحرى أسرار الوهاد المكسوة بالغابات وهامات الذرى الشاهقة نود أن نفتح قلوبنا للشمس ونرى العاج في صلب الغمام ونود أن ننظر إلى الأشياء فنرى فيها ملامح من ذاتنا


شكرا

مارس 24, 2005, 10:39:29 صباحاً
رد #1

الأحيائي الصغير

  • عضو خبير

  • *****

  • 6258
    مشاركة

  • مشرف علوم الأرض

    • مشاهدة الملف الشخصي
روح الجبـــــــال
« رد #1 في: مارس 24, 2005, 10:39:29 صباحاً »
الله يعطيك العافية أخي العزيز وليد

و جزاك الله كل خير أخي الحبيب


 '<img'>
اللهم أنت الله الذي لا إله إلا أنت الأول فليس قبلك شيء و الآخر فليس بعدك شيء و الظاهر فليس فوقك شيء و الباطن فليس دونك شيء أسألك اللهم بأسمائك الحسنى و صفاتك العليا و باسمك الأعظم الذي إذا دعيت به أجبت و إذا سئلت به أعطيت أن تنتقم لنبينا و حبيبنا محمد عليه أفضل الصلاة و أتم التسليم من كل من أرد به و بدينه و بالمسلمين السوء إنك يا مولنا على كل شيء قدير

مارس 25, 2005, 04:34:46 مساءاً
رد #2

وليد الطيب

  • عضو خبير

  • *****

  • 1327
    مشاركة

  • مشرف الإجتماع و النفس والتربية

    • مشاهدة الملف الشخصي
روح الجبـــــــال
« رد #2 في: مارس 25, 2005, 04:34:46 مساءاً »
السلام عليكم

اشكرك اخي على تشجيعك   .. .  ,

مارس 25, 2005, 04:39:23 مساءاً
رد #3

وليد الطيب

  • عضو خبير

  • *****

  • 1327
    مشاركة

  • مشرف الإجتماع و النفس والتربية

    • مشاهدة الملف الشخصي
روح الجبـــــــال
« رد #3 في: مارس 25, 2005, 04:39:23 مساءاً »
السلام عليكم

اذكر اني قرأت مجلة تقول في بابها المعنون بأسم صور من الحياة  .. .  ,
ان 12 جرثـــــــومه في المتر المكعب من هواء الجبال   .. ,
و 88 الفا جرثومه في المتر المكعب في  هواء المدينه   . .. ,
و اربعه ملايين جرثومه في المتر المكعب في هواء الاماكن المقفله  . . كالمسارح    وو و  الخ     .. ,. .

و . هـ
شكرا