Advanced Search

المحرر موضوع: مشاكل تربوية  (زيارة 1095 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

سبتمبر 19, 2002, 10:20:29 صباحاً
زيارة 1095 مرات

مشرقة

  • عضو مبتدى

  • *

  • 42
    مشاركة

    • مشاهدة الملف الشخصي
مشاكل تربوية
« في: سبتمبر 19, 2002, 10:20:29 صباحاً »
نريد حل لهذه المشكلة وهي تكون علاقات بين الشباب والفتيات عبر الأنترنت عندما تسمع شاب يقول عند عشرة أرقام هواتف فتيات وعشرون عنوان أيميل للفتيات وإنشاء علاقة صداقة عن طريق النت بين هؤلاء الشباب والفتيات كيف نحل هذه المشكلة .. ونلاحظ في هذا الوقت أن الأنترنت  دخل معظم البيوت ويستعمله الشباب والشابات دون مراقبة الأهل .

سبتمبر 20, 2002, 03:42:55 مساءاً
رد #1

صديق الطبيعة

  • عضو متقدم

  • ****

  • 631
    مشاركة

  • عضو المجلس الشوري

    • مشاهدة الملف الشخصي
مشاكل تربوية
« رد #1 في: سبتمبر 20, 2002, 03:42:55 مساءاً »
'<img'> السلام عليكم و رحمة الله وبركاته '<img'>

مشكووووووووورة أختي مشرقة على هذا الموضوع الهام و الحساس ... و عسى الله أن ينفعنا به ...

الموضوع شدني و أعدكم بإذن الله أن أنظم أفكاري و رأيي و أبديه لكم جميعاً في أقرب وقت ..
و جزاك الله خيراً مرة أخرى أخت مشرقة ... موضوع سيشرق بنور الفائدة إن شالله  '<img'>

'<img'> '<img'> '<img'> أبو سلمان آسف كتبت اسمك خطأ أول .. معليش '<img'> '<img'> '<img'>
يقول المولى عز و جل:
(( وَ لاْ تُفْسِدُوا فِي الأرْضِ بَعْدَ إِصْلاحِهَا ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِين ))

سبتمبر 20, 2002, 10:52:56 مساءاً
رد #2

morshed

  • عضو مساعد

  • **

  • 133
    مشاركة

    • مشاهدة الملف الشخصي
مشاكل تربوية
« رد #2 في: سبتمبر 20, 2002, 10:52:56 مساءاً »
اشكركجزيل الشكر على طرح مثل هذه المواضيع الحساسة .
ان الانتر نت  مثله مثل غيره من الاختراعات المختلفة فيه الغث وفيه السمين . ولذلك نجد ان الشباب والشابات يتمسكون بالغث بغرض الفضول وانا اقول لماذا لانبحث عن السمين ولو بغرض الاكتشاف والفضول والموضوع يحتاج الى دراسة مستفيضة ومتعمقة وانا اقدم رائيي المتوضع حول هذا الموضوع بصوره سريعة
اولا : الاسباب التي ادت بشبابنا وشاباتنا الى الميل لمثل هذه الموضوعات الغثه هي:
1- ضعف  الوازع الديني وهو من اهم الاسباب واقواها فاذا انعدم الوازع الديني فان الرادع قد التغى وبالتالي من الصعب الارشاد والتوجيه.
2- ضعف الرقابه الاسرية ونحن نستغرب من رب الاسرة كيفك يكون بهذه الدرجة من عدم الاهتمام والحرص على ابناءه وبناته .
3- عدم التوجية والارشاد بالطرق الحميدة لاستخدام الانترنت.
فهذه العوامل باعتقادي انها السبب وراء هذه المشكله التي نعاني منها
فلواردنا تحليل شخصيات الشباب او الشابات الذين يتفاخرون بتكوين علاقات عبر النت نجدهم اشخاص يعانون من اضطرابات في الشخصية فعلى سبيل المثال نجد ان الشخص الذي يتباهى في حديثة عن علاقاته ويتفاخر بها ان يعاني على الاغلب من نقص وهو يحاول يتخطى هذا النقص بالحديث عن افعاله حتى ولولم تكن صحيحة .
العلاج :
1- النصح والارشاد الديني
2- يجب على رب الاسرة المراقبه والنتابعة لتصرفات ابناءة وبناتة
3- يكمن على المربين الدور الاهم والاكبر وهو بتوضيح اخطار الانترنت للطلاب وان يتولى الدور الريادي بتوضيح اهمية الانترنت وكيفية استخدامة وكذلك الغرض الاساسي منه وكيف نتمكن من الاستفادة المثلى من الانترنت.
هذا ما احببت ان اشير اليه بهذه العجاله وانا اعدكم بعمل بحث يتضمن هذه المشكله

( المرشد الطلابي يعمل من اجلك فلا تتردد في استشارته )

سبتمبر 21, 2002, 06:18:48 مساءاً
رد #3

super nova

  • عضو متقدم

  • ****

  • 517
    مشاركة

    • مشاهدة الملف الشخصي
مشاكل تربوية
« رد #3 في: سبتمبر 21, 2002, 06:18:48 مساءاً »
الصداقه بين الشاب والبنت عن طريق الإنترنت .. ما نقدر نقول إن فيه علاقه بين شاب وبنت في الأوضاع الطبيعية للإلتقاء ( مثلا منتدى - تشات - بريد - ماسنجر ) ..  ليه ما نقدر نجزم بوجودها ؟  لأن الكل يدخل بأسماء مستعاره بعضها مذكر وبعضها مؤنث .. صح

طيب أنا ويش يدريني إن اللي داخل بإسم بنت يكون فعلا بنت واللي داخل بإسم ولد فعلا يكون ولد ؟؟

طيب إنت ممكن تسأل وتقول هل يهمنا معرفة كونه ولد ولا بنت ؟


وجهة نظر شخصية : أهمية معرفة كونه ولد ولا بنت ترجع لأهداف الشخص من إستخدام أي موقع ... وبالتالي الإنسان اللي يبحث عن صداقه يستفيد من آراءها وخبراتها ومشورتها وما يهمه إذا كان اللي يتحدث معه ولد ولا بنت بقدر ما يهمه حجم الإستفاده من هذا الصديق أو مدى حاجة هذا الصديق له ... هذا هو المفترض والطبيعي وما فيها أي مشكله .


أما اللي يهتم بمعرفة إن كان ولد أو بنت لشي في نفس يعقوب أو هدف غير مشروع وبكل الوسائل يريد أن يعرف ويريد  إختراق الخصوصيات إما بإختراق الأجهزه أو إختراق التفكير وإستدراج الصديق في الكلام عن الخصوصيات .... فهذا هو الخطر والشر بعينه ويجب الحذر منه .

ولهذا يجب  تنبيه أبنائنا وبناتنا  لمخاطر إستخدام النت   وبدلا من حرمانهم من  الإنترنت  وحرمانهم من  الفوائد العظيمة  والمعلومات  المتوفرة  والمواقع العلمية والثقافية  الأكثر من رائعة ... يجب أن نوعيهم  ونبين لهم أين يكمن الشر وكيف نتعامل معه  ..

وأيضا نتابع ونراقب  خصوصا  الصغار حديثي السن  والمراهقين  الذين يمكن أن ينجرفوا  تحت تأثير عواطفهم  أو  حب الإستطلاع  ..

ونعمل على إتباع قواعد أساسية  في تهيئة أجهزة الكمبيوتر  قبل أن نسلمها ونضعها  تحت تصرف أبنائنا  مثل :

- تفريغ الجهاز من أية معلومات  يمكن أن  يصل إليها المخترقون  وتكشف عن  شخصية المستخدم ..
- عدم وضع أي معلومات شخصية أو صور  في الجهاز ..

-  وضع برامج حماية  وبرامج  فلتره  تمنع الوصول للمواقع  الضارة  والغير سوية .

-  نعمل على  مراقبة  المحفوظات  ومكتبة الإنترنت المؤقته  لنرى ماهي المواقع التي يذهب إليها أبنائنا ( ولا مانع أن تكون بصورة سرية  فإذا وجدنا  شيء لا يرضي الله ورسوله   نقوم ونضع الموقع  ضمن قائمة الحذر  .. ولا نخبرهم  ونستمر في المراقبه لنعرف كيف  يتصرفون  وما هي الطرق التي ينتهجونها   ومن ثم نبحث عن الحلول  )   وإذا وجدنا أن لا فائدة وأن الوضع أصبح يشكل خطرا  على أخلاق أبنائنا  فمن الضروري  منعهم من إستخدام الشبكة .

- إستشارة  أصحاب الخبرة  والمختصين  في هذا الأمر والإستعانة بهم  في متابعة أبنائنا  ..


المهم أن نعلم أن الإنترنت  أصبح ضرورة  ومهم  تعليميا  ونعلم أن المتابعة والحذر في إستخدام  الإنترنت  واجب   .. وهو بمثابة وسيلة  كأي وسيلة   فيها الخير وفيها الشر  ..


شكرا لك على هذا الموضوع المهم  

-



سبـحان اللــه
--------------

سبتمبر 23, 2002, 06:05:16 صباحاً
رد #4

ابو الحروف

  • عضو خبير

  • *****

  • 1993
    مشاركة

    • مشاهدة الملف الشخصي
مشاكل تربوية
« رد #4 في: سبتمبر 23, 2002, 06:05:16 صباحاً »
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

في البداية اشكرك اختي الكريمة على طرح هذا الموضوع للنقاش فهو موضوع هام وحساس...

هذه الظاهرة انتشرت وما زالت في انتشار متزايد... وهي نابعة من فهم خاطئ لما يمكن ان تعود به شبكة الانترنت من فائدة... فنرى ان معظم الشبان والشابات يقضون الوقت الطويل اما في ساحات الشات واما من خلال المحادثة عبر الماسنجر والاي سي كيو وغيرهما...

واسباب ذلك كثيرة ومتعددة... اولها الفهم الخاطئ والاستعمال الخاطئ للشبكة... وهؤلاء بحاجة الى توعية, والى ارشادهم ان الشبكة ما هي الا وسيلة للفائدة...

وثاني هذه الاسباب عدم وعي الشباب لمدى اهمية الوقت... الوقت سلاح فتاك... يفتك بهؤلاء الشباب... واطن انه من الواجب ان يعي الشباب (والجميع) مدى اهمية الوقت ومدى اهمية تقسيمه على النحو الصحيح...

هذا بشكل عام...

اما بالنسبة لما ينشأ من علاقة بين الشبان والشابات فهذا يعود الى تربية كل منهما... لذا فإن الحل يكمن في طريقة التربية...

ما رأيك انت اختي الكريمة؟؟؟

سبتمبر 25, 2002, 06:16:17 مساءاً
رد #5
مشاكل تربوية
« رد #5 في: سبتمبر 25, 2002, 06:16:17 مساءاً »
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته....
بما انه اول موضوع لي اقراه وارد عليه في هذا المنتدى وبحكم اني اخصائيه نفسيه ...
ارد عليك واقول رايي؟؟؟؟؟؟؟؟
لاحظت ان اكثر الي يستعملون النت من صغار السن وان الاهل في اغلب الاحيان لا يعرفون عنه شي سوىانه اداة للتصفح او لترفيه اولادهم الوعي لازم يكون قبل كل شي عن طريق الاهل والبنت والولد سواء لان الشر يعم ما يخص .
ولابد من فرض من نوع رقابه عليهم او حظر مواقع وقبل كل شي توعية الابناء عن المخاطر التي يتعرضون لها.
كذلك توعيه الابناء وارشادهم للطريق السوي ومضار النت وكيفية الادمان عليه وان لا نتركهم عرضة له.
ايجاد سبل اخرى للترفية حتى لا تكون حجه لديهم لان اكثر الاوقات تذهب بغير فائدة من خلال الجلوس امام الجهاز واكثر شي من خلال الشات او المسنجر.
التوعية الدينيه هي اهم غذاء للروح وشفاء كل مرض جسدي ونفسي وحتى الفراغ يتم املاءة عن طريق الغذاء الروحي الديني.
وسوف احاول جمع معلومات اكثر ولكن طرحت قليل من قريحتي للاستفادة ووافيكم بالمزيد وشكر لك اختي لطرح هذا الموضع.
الدعاء لكم بالتوفيق والمضي قدما لما ينفع.

سبتمبر 28, 2002, 04:24:41 مساءاً
رد #6

المخبر العلمي

  • عضو مبتدى

  • *

  • 5
    مشاركة

    • مشاهدة الملف الشخصي
مشاكل تربوية
« رد #6 في: سبتمبر 28, 2002, 04:24:41 مساءاً »
بعد التحية.....

عجيب جدا كلامك أخي سوبر نوفا ..... هل تظن أن الأولاد سينتظرونك حتى ترى مكتبة الإنترنت  المؤقتة...أراهن أنك ستجدهم مفضينها على الآخر و لن تجد فيها سوى موقع
اسلام واي....و أراهن أن أولادنا يعرفون نت أكثر منا.......

أظن أن الحل يكمن فقط و فقط في التربية الدينية السليمة...............

سلالالالالالالالالالالالالالالالالالالام

سبتمبر 29, 2002, 03:40:03 مساءاً
رد #7

مشرقة

  • عضو مبتدى

  • *

  • 42
    مشاركة

    • مشاهدة الملف الشخصي
مشاكل تربوية
« رد #7 في: سبتمبر 29, 2002, 03:40:03 مساءاً »
الأخ الفاضل صديق الطبيعة ..
نشكر لك تفضلك بالرد وننتظر أفكاركم وحلولكم النافعة لجيل المستقبل وشكراً جزيلاً لكم .

سبتمبر 29, 2002, 03:52:56 مساءاً
رد #8

مشرقة

  • عضو مبتدى

  • *

  • 42
    مشاركة

    • مشاهدة الملف الشخصي
مشاكل تربوية
« رد #8 في: سبتمبر 29, 2002, 03:52:56 مساءاً »
ألأخ الفالضل morshed ..
نشكرك على ردك الذي أفادنا لمحاولة الرقي بالشباب والفتيات إلى حسن الأخلاق  وتقوية  العلاقة بالله والتمسك بالأداب الإسلامية وننتظر بحوثكم القيمة المفيدة لحل هذه المشكلة المنتشرة  بين شبابنا وحلولها وشكراً لكم لمشاركتكم في الحل .

سبتمبر 30, 2002, 10:38:19 صباحاً
رد #9

صديق الطبيعة

  • عضو متقدم

  • ****

  • 631
    مشاركة

  • عضو المجلس الشوري

    • مشاهدة الملف الشخصي
مشاكل تربوية
« رد #9 في: سبتمبر 30, 2002, 10:38:19 صباحاً »
'<img'> السلام عليكم و رحمة الله و بركاته '<img'>

أكرر شكري للأخت مشرقة على هذا الطرح المميز.. و سأورد رأيي الشخصي.. في البداية لا أحد ينكر ميول الشاب للفتاة والعكس أيضاً.. فهذه الفطرة لكن...

* المشكلة: علاقة الخاطئة بين الشاب بالفتاة.

*شرح المشكلة: تعارف الشباب والفتيات عن طريق الانترنت أو غيره و تطور التعارف إلى إعجاب و مهاتفه... و قد تتطور إلى أكبر من ذلك !!!

*الأسباب(من وجهة نظري):
1/ضعف الرقابة الذاتيه و التساهل في أمر الشرع.
2/غياب رقابة الأهل و متابعتهم لأبناءهم.
3/الفراغ الوقتي القاتل و عدم وجود أعمال تشغل وقت الفراغ.
4/الفراغ العاطفي -وهذا قد يخالفني فيه الكثيرلكنه موجود- فكثير من الشباب و الفتيات حرموا العاطفة من الأهل إما لفقدهم أو لابتعادهم أو قد يكون لعدم معرفة الأهل بأهميتها(فالشاب صار رجال و الفتاة صارت حرمه..وش تبون بعد..هكذا يقولون!'<img'> بل أنه قد يكون محيط الأسره تحطيمي.. لا وجود لرأي الأبناء.. مما يحدي بنا إلى كبت مشاعرنا في المنزل و إخراجها في مكان آخر.
5/طيش الشباب و الفضوووووووول.
6/التأثر الكبير بالثقافة الغربية،حيث أن هذه العلاقة تعد شيئاُ طبيعياُ بالنسبة لهم،و قولوا لي أنتم كم عدد المصارد التي نتلقى منها ثقافتهم في ديارنا؟؟ كم عدد الأطفال الذين ينشؤون على تربية التلفاز و النهل من مياهه العكره ؟؟ و من ذلك أيضاُ أغاني الحب الخادعة التي تصور للشاب و الفتاة عوالم أخرى خيالية لا وجود لها في الحقيقة.. (حيث أن الحب بمعناه الحقيقي في وجهة نظري يأتي بعد الزواج الموفق بإذن الله).
7/ قلة الأصدقاء.. أو صعوبة التواصل معهم.. حيث أن قضاء الوقت مع الأصحاب-الخلوقين طبعاً- يلهي الشخص عن الأفكار الأخرى و يشغل وقته.

*العلاج:
1/عندما عرضت على أمي الموضوع قالت لي: (بدل هالأشياء اللي بيحاسبكم ربي عليها-تقصد التشات- مو أحسن لو تقعد تحفظ لك كم آية والا تقرا لك حديث والاتتعلم فقه و أمور دينك).. لأهمية القائل و المقال وضعته العلاج الأول '<img'>
2/أرى أن العلاج الأهم يكون في المنزل و إعادة النظر في علاقة الأبناء مع أهلهم.. و علاقة الأخوان بعضهم ببعض.. و إعطاء الشباب و الفتيات العاطفة التي دأب كثير منهم يبحث عنها في المكان الخاطئ.
3/لابد من الرقابة المتوازنه من قبل الأهل.. فلا تشدد و (تحجير) '<img'> ولا تساهل و إرخاء '<img'> و مع ذلك لا يعول على المراقبة كل شيء فسبل التملص من المراقبة كثيره ':p' لكن لابد منها.
4/لابد على كل من الشاب و الفتاة أن يكونوا عاقلين و يدركون ما يفعلونه و ما نتائجه وما فائدته الفعلية.. و أن يجعلون الله أمامهم دائماً في كل عمل يقومون به.

5/و كما ذكر الأخوة أيضاً من أنواع العلاج الفعالة.. و أرجو من الله أن يهدينا و يصلح قلوبنا.. و يجزي الأخت مشرقة خير الجزاء على طرحها البناء.
يقول المولى عز و جل:
(( وَ لاْ تُفْسِدُوا فِي الأرْضِ بَعْدَ إِصْلاحِهَا ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِين ))

أكتوبر 04, 2002, 05:17:05 مساءاً
رد #10

مشرقة

  • عضو مبتدى

  • *

  • 42
    مشاركة

    • مشاهدة الملف الشخصي
مشاكل تربوية
« رد #10 في: أكتوبر 04, 2002, 05:17:05 مساءاً »
أخي الفاضل super nova .
أشكرك لك تفضلك بالرد بالحلول المفيدة وتوجيهاتكم القيمة  وارى  ان الصداقة عن طريق الأنترنت يكون ضررها أكثر من نفعها  . وحتى  وإن كانت هذه الصداقة بين فتاة وفتاة او شاب وشاب لأن هذه الفئة من الناس مجهولة ولا يعلم عنها شيء وكما ذكرت أخي الكريم ممكن ان يدخل الشاب بمحادثة بإسم بنت والعكس صحيح .. وهذا كذب  وخداع والكذب من صفات المنافقين
وشكراً لكم

أخي الفاضل ابو الحروف..
اشكرك على المشاركة وحلولك المفيد ة وجزاكم الله خيراً  على الرد النافع  .
وراي انا هو ان التربية مهمة جداً منذ الصغر تربية الطفل والطفلة على الأدب والأخلاق الفاضلة  وغرس في نفوسهم حب الله ورسوله والإسلام والإقتداء بالرسول والصحابة    
والصحابيات والسلف الصالح  وتوعيتهم التوعية الصحيحة  وبيان لهم الحلال والحرام ومزايا ومضار كل منهما ...
وفي هذه الحالة يعي شبابنا الصح والخطاً وبتمسكم بالأخلاق الكريمة يبتعدوا عن كل ما لايوجد فيه فائدة ويجلب الضرر والدمار والهلاك لهم .
والسلام عليكم .
وشكراً لكم .  

الأخت الفاضلة حرة الموت ..
يسعدني ان تكون اولى  مشاركاتك في هذا الموضوع ومرحبأً بك .
وفعلاً يجب مراقبة الأهل في إستخدام النت للأبناء ووبالرغم من وجود الثقة بين الأبنا والأباء وإن كانت هذه الثقة موجودة بين الأباء ووالأبناء  لا نأمن من يحادث ويتعامل مع الأبناء عن طريق النت   وحيث ان هويتهم  مجهولة  ... و مع الإختلافات في البيئات والعادات والتقاليد  ولا يعرف عنهم شيء .
وكما ذكرتي اختي الكريمة يجب معرفة قيمة الوقت وكيفية إستغلاله والإستفادة منه فيما ينفعهم ويفيدهم .
أكرر شكري لك أختي الكريمة وأنا في إنتظار كل ما هم مفيد وقيم منك وجزاك الله خيراً .

أخي الفاضل المخبر العلمي
اشكر لك تفضلك بالرد  وبالحل المفيد  وكما ذكرت   مهم ان  تكون ا التربية السليمة  للأبناء وجزاكم الله خيراً .


أخي الفاضل صديق الطبيعة ..
شكراً لكم على الرد وتعاونكم في إيجاد الحلول التي تفيد في هذه الظاهرة االمنتشرة بين الشباب والفتيات وجزاكم الله خير.
اكرر شكري للجميع وأنا بإنتظار كل ما يفيدنا في هذا الموضوع .