Advanced Search

المحرر موضوع: ... فكِـــر مــعـــي (2)....  (زيارة 448 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

فبراير 05, 2007, 11:13:02 صباحاً
زيارة 448 مرات

عاشقة الأقصى

  • عضو خبير

  • *****

  • 11810
    مشاركة

    • مشاهدة الملف الشخصي
    • وَطنٌ  مُفعَمـ بِهِمـ .!
... فكِـــر مــعـــي (2)....
« في: فبراير 05, 2007, 11:13:02 صباحاً »
الســـلامُـ عليكُمـ ورحمةُ اللهِ وبركــاتُه
..
الأخــوة الأفاضِــل ..
بــعــد أن وضعنــا الجزء الأول ../مِن سِلسِلــة فكِر معــي .. والذي تركتُ فيه البــاب مفتُوحًا لحين عودةِ الأستــاذ أجراس الخريف .. والذي نوه بعودتِه ولكِن يبدو بأنها الظروف قد أبعدتُه عنّــا ..
وددتُ أن أضع الجزء الثــانــي مِن السلسِلــة والذي كــان استِخْلاصًا مِن مواضيع عِلمـ النفس والتي تطرقنــا فيها إلى الســلوكـ .. وردات الفِعــل ..
أحببتُ أن أضع بين أيديكُمـ المشهــد التــالــي *وهو مِن تأليفــي* إذ أنه غير مُستخلص مِن كِتــاب أو مُتخصِصــون.. ولكِن هو محــاولــة لمَعرِفـــة ردة الفِعــل وتفسيرهــا ..
ردة فِعلِكـ أنت *كونكـ أحد شخصيــات المشهد* وردة فِعل *الأسرة الأولـــى *
ولا يخلو الأمر مِن مُحـاولات الاستنتاج ..
...
أولًا سأوضح شخصيــات المشهــد
الأسـرة  الأولى  
أمـ فِراس
أبو فِراس
الطِفل فِراس (عُمره 4 أعــوامـ)
.....
الأســرة الثانيّة ..
أبو يزن
أمـ يزن
الطِفل يزن (عُمره لا يتجاوز السنتين)
.....
وأنت أخــي القدير  / أنتِ أختـي القديــرة .. .
......
.....المشــــهـــد ...
في أحد الأيــامـ قررت أن تلتقــي بصديقكـ في أحد المنتزهــات، ذهبت باكِرًا واخترت المكـــان.. وعلى مقربــة مِنكـ كــانت أسرة أبو فِراس.. في تِلكـ الأثنــاء وفي ظِل الانتظــار كُنت تتــابِع حركــات الطفل فِراس المليئــة بالنشــاطـ، وكأنكـ تنتظِر أن يلتفِت إليكـ باهتمــامـ ليقترِب مِنكـ فتتحدث معــه، فِراس يتنقلُ هُنــا وهُنــاكـ يقترِب مِنكـ تارة،وحينًا يتنقل  ما بين والدتِه و والِدِه  وهُمــا مُنشغِلان بالحديث ،في تِلكـ اللحظــة اقْتربت أسرة أبو يزن وكـــانوا يختــارون المكــان المُنــاسِب ليمضوا فيه قِسطًا مِن الراحـــة ،

وهُنــا حدثت المُفــاجأة

قــامت أمـ فِراس بانفعال، بضرب فِراس على وجهِه..والصُراخ في وجهه ..حينمــا كــان يتنقل ما بينها وبين أبو فِراس..  بعدها صمتت أمـ فِراس بعدما انتبهت لانتباهِكـ وانتباه أسرة أبو يزن ..  ، بديهِيًا التفتَ أنت إلى يزن وجدت والدتُه تحمِله تلقائيًا وتحتضِنــه ،بعد مــا كــان يمشي على الأرض .. بينمــا والده كــان يحاول أن يأخذه و يُلفِت انتبــاهه
لـ شيء مــا

... انتهـــى المشــهــد ..

..
أنتَ ما هو شعوركـ في هذا الموقِف ؟؟
إن كُنت في موقِف أبو / أمـ يزن ... مــاذا كُنت تفعل .؟؟!!
ثمـ ما دلالـــة تصرف أمـ يزن ؟؟
لمــاذا احتضنت يزن ولمـ تحـاوِل أن تلفِت انتباهه إلى أي شيء كمــا أراد أبو يزن ؟
هل تعتبِر قضيّة الضرب سلوكـ سليمـ تعبِر به أُمـ فِراس عن عدمـ قبولِها لنشــاطـ ابنها الكبير؟
في هذا المشــهــد أهملت موقِف أبو فِراس ؟؟ لأتركــه مِن قبيل الاستِنتــاج ؟؟!!

دُمتُمـ بنقــــاء ..
ع ـــاشقة الأقصـــى ..  '<img'>









"وما كان الله ليعذبهمـ وأنت فيهمـ وما كان الله معذبهمـ وهمـ يستغفرون"