Advanced Search

المحرر موضوع: لمحات عن تدريس الرياضيات زمن الحرب الباردة  (زيارة 2615 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

أكتوبر 06, 2007, 09:01:39 مساءاً
زيارة 2615 مرات

maths

  • عضو خبير

  • *****

  • 1037
    مشاركة

  • عضو مجلس الرياضيات

    • مشاهدة الملف الشخصي
لمحات عن تدريس الرياضيات زمن الحرب الباردة
« في: أكتوبر 06, 2007, 09:01:39 مساءاً »
لمحات عن تدريس الرياضيات زمن الحرب الباردة

في يوم 4 أكتوبر عام 1957 أطلق الاتحاد السوفيتي أول قمرا صناعيا يدور حول الأرض (سبوتنيك 1). وبالرغم من صغر حجمه (قطره أقل من قدمين) وقصر عمره أظهر سبوتنيك امكانيات ثورية للإنسانية كما أظهر براعة وتفوق الروس في العلوم والتكنولوجيا والرياضيات.

عند ذلك، خوفا من السيطرة السوفيتية في زمن الحرب الباردة، تنبه الأمريكان إلى الحاجة الضرورية لإعادة تشكيل المناهج فقام العلماء والمصنعين والتربويين وصناع الرأي العام بتشجيع الجهود المبذولة لذلك. وظهر أن المستهلكين يشترون كتبا وألعابا في الرياضيات والعلوم لجيل المدارس بشكل لم يظهر من قبل. وأعطت المؤسسات الخاصة والحكومية على السواء تمويلات جديدة للتعليم وخاصة في مجالي العلوم والرياضيات.

اتصل العلماء والرياضيون المحترفون بالمعلمين التربويين بهدف استخدام وسائل وأدوات فعالة للتدريس في الفصول الدراسية، ولتصميم أجهزة مختبرات جديدة، ولتطوير مناهج تواكب هذا التحدي للطلاب الأمريكين في كافة المراحل الدراسية. فقد تطلب الأمر حاجة ملحة عاجلة إلى مجموعة مختارة من الرياضيين والعلماء والمهندسين من جهة وإلى مجتمع واع ومثقف بالدور الذي يلعبه العلوم والرياضيات بالنسبة للأمة.

المناهج

منذ بداية الخمسينات وهناك سعي لتحسين جودة التعليم الابتدائي والثانوي في العلوم والرياضيات شارك فيها علماء ورياضيون بارزون ومعلمون تربويون. ولكن مع اطلاق سبوتنيك أخذ هذا العمل يتخذ مسارا أكثر إلحاحية، واستقبل تمويلا أكثر من قبل المؤسسات الخاصة والسلطات المحلية والحكومة الفيدرالية. في بعض الحالات تلقت الأفكار التي اقترحها البعض منذ سنوات لفتا جماهيريا جديدا، وفي حالات أخرى اقترح آخرون اقتراحات أخرى جديدة. تغيرت المناهج ليس فقط في الفيزياء والرياضيات حيث كانت خطط إعادة التشكيل جارية من قبل، ولكن أيضا في الفلك والأحياء والكيمياء وعلوم الأرض.

أكتوبر 06, 2007, 09:04:17 مساءاً
رد #1

maths

  • عضو خبير

  • *****

  • 1037
    مشاركة

  • عضو مجلس الرياضيات

    • مشاهدة الملف الشخصي
لمحات عن تدريس الرياضيات زمن الحرب الباردة
« رد #1 في: أكتوبر 06, 2007, 09:04:17 مساءاً »
الرياضيات الابتدائية

قُدمت كثير من الأدوات لتدريس مبادئ العد والحساب، معظمها نشأ من قبل سبوتنيك وتم بيع  كثير منها لكل من البيت والمدرسة.

المجموعة التالية قدمتها كاثرين ستيرن من مدينة نيويورك في أواخر الأربعينات وهي عبارة عن مجموعة من
الاحجار والألواح الصغيرة لتدريس مبادئ العد والجمع والطرح. وفي أواسط الخمسينات أصبحت تباع هذه المجموعة للمدارس الابتدائية. وبعد اطلاق سبوتنيك تلقت فكرة كاثرين اهتماما جديدا من خلال الصحف موجها لمعلمي الابتدائية.



المجموعة التالية من الأقضاب الخشبية قدمها أحد التربويين في بدايات الخمسينات لتدريس الحساب للأطفال. وأصبحت تباع بشكل واسع بعد ذلك بالتزامن مع مناهج الرياضيات الجديدة. وتختلف أطوال الأقضاب حسب الأرقام من 1 سم إلى 10 سم. وكل الأقضاب من نفس الطول لها نفس اللون.


أكتوبر 06, 2007, 09:33:20 مساءاً
رد #2

maths

  • عضو خبير

  • *****

  • 1037
    مشاركة

  • عضو مجلس الرياضيات

    • مشاهدة الملف الشخصي
لمحات عن تدريس الرياضيات زمن الحرب الباردة
« رد #2 في: أكتوبر 06, 2007, 09:33:20 مساءاً »
الرياضيات الثانوية

ركزت كثير من الجهود الرامية لإعادة تشكيل وتحسين المناهج على التعليم الثانوي. وانتشرت الأدوات التي كانت تستخدم في العملية التعليمية بشكل أوسع. وعمل أساتذة الجامعات مع المعلمين لتجربة واختبار طرق جديدة في التدريس ركزت بشكل أكبر على الجمال النظري في الرياضيات من التطبيقات العملية.

المسطرة الحاسبة (أو المسطرة المنزلقة) : هذه الأداة تستخدم للمساعدة في الضرب والقسمة وغير ذلك من العمليات الرياضية. وقد استخدمت بشكل واسع في كليات الهندسة الأمريكية من سنة 1890، وانتشرت ببطئ في المدارس الثانوية وما دونها. وقام مصنعيها أيضا ببيع أحجام كبيرة منها ليستخدمها المعلمون في التدريس. لكن في أواخر السبعينات ندر استخدامها بشكل كامل تقريبا حيث استبدلت بالآلات الحاسبة الإلكترونية.



طالما كان للرياضيات مكانا مسيطرا في التعليم الأمريكي بكافة مراحله. وكان ذلك أحد الأسباب لوجود تسعة برامج مهمة على الأقل لتحسين تعليم الرياضيات خلال الخمسينات والستينات في الولايات المتحدة. وكان أحد أقدم هذه البرامج هو (لجنة الرياضيات المدرسية في جامعة الينوي) التي انشأت عام 1951.

منذ سنة 1957 كانت هناك مناقشات في جامعة الينوي حول الحاجة إلى طرق وأساليب جديدة في تدريس الرياضيات لطلاب الثانوية. وبحلول سنة 1963 طورت لجنة الرياضيات المدرسية بالجامعة مجموعة من الكتب الدراسية التجريبية



في هذا الكتاب تظهر المعلومات والأسئلة في صفحة والاجابات في الصفحة المقابلة ، بعض الموضوعات زودت بشروح رسومية كرتونية. وكان يتكون المقرر خلال الفصل الدراسي من أربعة كتب من هذه الكتب


الصورة التالية عبارة عن غلاف يحتوي على ملاحظات قام بتحضيرها الرياضي باول روز Paul C. Rosenbloom هو وزملائه خلال 1962- 1963 في (مركز مينيسوتا للرياضيات المدرسية) الذي يعتبر من أكبر البرامج التي رعتها المؤسسة الوطنية للعلوم(NSF) لتحسبن تعليم الرياضيات.



كان يتم اختيار مجموعة من الطلاب للانخراط في برامج دراسية صيفية يدرسوا فيها بعض الموضوعات الرياضية التي لم تكن من المنهج الدراسي الثانوي كنظرية المعلومات ونظرية المجموعات ومواضيع في التفاضل والتكامل وتحليل المتجهات. كما أتيح لهم أيضا العمل على تشغيل برامج حاسوبية حيث كان الحاسب آنذاك كبير الحجم وغالي الثمن وإمكانية العمل عليه لم تكن شيئا عاديا.



هذا الفرجار كبير الحجم استخدم منذ وقت طويل قبل الخمسينات كأداة للمعلم ليرسم الدوائر والأقواس على السبورة.


صمم أيضا اساتذة الجامعات العابا لتدريس المهارات الرياضية للجمهور العام من جميع الأعمار. فمثلا حصل البروفيسور ألن في 1960على تمويلات وترأس مشروعا  لتعليم المنطق. أراد ألن وزملائه تطوير ألعاب ووسائل تساعد في تعلم و إيصال مبادئ المنطق. وفي 1961 و 1962 قاموا بطرح اصدارات مختلفة لسلسلة مكونة من 21 لعبة مصممة للأطفال والكبار على السواء. اختبر أخوه روبرت اللعب مع طلاب من كاليفورنيا وفلوريدا وقادهم نجاحه لتطوير اللعبة أكثر بعد ذلك.

مايو 24, 2009, 08:16:26 مساءاً
رد #3

أحمدخليفة

  • عضو مبتدى

  • *

  • 1
    مشاركة

    • مشاهدة الملف الشخصي
لمحات عن تدريس الرياضيات زمن الحرب الباردة
« رد #3 في: مايو 24, 2009, 08:16:26 مساءاً »
اريد رسائل دكتوراه أو ماجستير أو مقالات علمية موثقة عن الحس العددى ، استخدام الالعاب التعليمية فى تدريس رياضيات  المرحلة الابتدائية
وجزاكم الله عنا كل خير
أحمد خليفة