Advanced Search

المحرر موضوع: علم النفس: قارئ فرويد هل قرأ يونغ؟  (زيارة 616 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

أكتوبر 26, 2002, 03:39:31 مساءاً
زيارة 616 مرات

الوعي

  • عضو مبتدى

  • *

  • 34
    مشاركة

    • مشاهدة الملف الشخصي
علم النفس: قارئ فرويد هل قرأ يونغ؟
« في: أكتوبر 26, 2002, 03:39:31 مساءاً »
قارئ فرويد هل قرأ يونغ؟"

نطرح سؤالاً أساسياً، على أساتذة علم النفس في الجامعات في البلدان العربية:"لماذا يركِّز علم النفس في لبنان على دراسة فرويد أكثر من يونغ؟!
 
   لعلّ سبب اعتماد نظريات سيكموند فرويد بشكلٍ مكثف  في مناهج دراسة علم النفس في لبنان بدلاً من كارل يونغ هو كون فرويد كلاسيكي في طرحه، لا يتعدّى نطاق النفس البشريّة الدنيويّة، معالجاً الحالات النفسية عبر ربطها بالرغبات الجنسيّة والعقد الراسخة في سنّ الطفولة، إلى ما هنالك من عقد نفسيّة وعلل دنيويّة... وبذلك قد يسهل على الفكر الدنيوي والأفقي استيعاب طرحه.
   أما كارل يونغ، وعلى عكس فرويد، لم يبقي مختبره رهن حدود النفس الدنيوية، والعقد الجنسيّة، بل توسّع بمفهومه ليتناول الذات الإنسانيّة السامية أيضاً وربَطَ الحالات النفسيّة بمعادلات الوعي واللاوعي والوعي الباطني الأسمى، ولعل لذلك السبب لم يفهمه الفكر الأكاديمي الكلاسيكي بعد!
هذا لا يعني أن فرويد لم يكن من أهم مؤسسي علم النفس، ولكن، على عكس تلميذه يونغ، لم يتناول الإنسان من خلال علم الذات الإنسانيّة السامية... فحجّم الإنسان في قوقعة العلل الجنسيّة!  لعلّ قفزة يونغ النوعية في سبر أغوار الإنسان وفي معرفة الذات لم يحن وقت دراستها بعمق بعد...